× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

حجاب يدعو الشباب السوري إلى ترك تنظيم “القاعدة”

ع ع ع

دعا المنسق العام لـ”الهيئة العليا” للمفاوضات، رياض حجاب، الشباب السوري العودة إلى صوت العقل وترك تنظيم “القاعدة”.

وقال حجاب في مقابلة مع صحيفة “الشرق الأوسط” اليوم، السبت 3 حزيران، إن “جبهة النصرة وهيئة تحرير الشام وفتح الشام، أقنعة باهتة لتنظيم القاعدة الذي لم يحل في أرض إلا دمرها، وكان وبالًا على أهلها”.

وأضاف حجاب “ندعو جميع العناصر الخارجية إلى مغادرة بلادنا، وندعو الشباب المغرر من أبنائنا إلى العودة لصوت العقل، ونبذ أوهام التطرف وخزعبلات الفتاوى المارقة”.

وحول دخول “الحشد الشعبي” العراقي إلى سوريا، أكد حجاب أن دخوله يأتي ضمن استراتيجية إعادة تموضع شاملة تنفذها إيران في الجنوب السوري وعلى الحدود السورية­ العراقية، لإفساد التوافقات الدولية لإنشاء مناطق آمنة في البلاد.

واعتبر حجاب “الحشد الشعبي” قوة احتلال مثلها مثل “الميليشيات الطائفية” الإيرانية التي تقتل الشعب السوري إلى جانب النظام السوري، بحسب تعبيره.

وتأسس “الحشد الشعبي” في حزيران 2014، بناء على فتاوى مرجعيات شيعية عراقية، ويتكون من 67 فصيلًا شيعيًا مقربًا من طهران، وأعلن عن استعداده الدخول إلى سوريا في حال طلب النظام  السوري ذلك.

وحول إنشاء “مناطق آمنة” قال حجاب إن “الجميع يتحدث عن إنجاح جهود الهدنة، وإنشاء مناطق آمنة وفرض مناطق خفض تصعيد، لكن الواقع على الأرض يختلف تمامًا”.

وأشار المنسق العام إلى حشود غير مسبوقة لإيران وميليشياتها، فـ “هناك عمليات انتشار وإعادة تموضع تقوم بها سائر القوى الفاعلة، إذ لا تلوح لنا في الأفق بوادر توافق دولي على أي من المشروعات المطروحة للتهدئة أو وقف القتال”.

ووقعت كل من دول تركيا وروسيا وإيران مطلع أيار الجاري، مذكرة تقضي بإقامة مناطق “تخفيف توتر” في سوريا.

وحددت المناطق كامل محافظة إدلب، وأجزاء من محافظات اللاذقية وحلب وحماة وحمص ودمشق (الغوطة الشرقية)، ودرعا والقنيطرة.

وكان حجاب تمنى، في مقابلة مع صحيفة “الحياة” الخميس الماضي، صدور موقف دولي “حازم” بخصوص سوريا، مردفًا “ما يطرحه الألمان والأوروبيون الآن، هو أنه لا يمكن إعادة الإعمار في سوريا وبشار الأسد موجود”.

بينما تصر روسيا على بقاء الأسد، وترى في إزالته “فراغًا سياسيًا”، وهنا قال حجاب إن “البديل لبشار الأسد ليس شخصًا بل مؤسسات وشرعية، وإلى الآن لم تنجح المعارضة السورية بتكوينها”.

مقالات متعلقة

  1. حجاب يهدد بالانسحاب من "الهيئة العليا" إذا غيرت ثوابتها
  2. حجاب من إيطاليا: نعود للمفاوضات بشروط.. ولا حل سياسي دون "اختفاء قادة النظام"
  3. حجاب: ندعم عملية عسكرية ضد "النصرة" في إدلب
  4. قاعدة اﻷسد

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة