× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

الصليب الأحمر اللبناني يسحب جثة فتى سوري قبالة شواطئ عكار

(تعبيرية)

(تعبيرية)

ع ع ع

سحب الصليب الأحمر اللبناني جثة فتى سوري قبالة شواطئ مدينة عكار، بعد عثوره عليها ظهر اليوم، الأحد 11 حزيران.

وذكرت “الوكالة الوطنية للإعلام” أن “عناصر الصليب الأحمر اللبناني سحبوا الجثة التي عثر عليها من عرض البحر، قبالة مسجد المعماري على شاطىء عكار”.

وأوضحت “تبين أنها لشاب سوري يدعى س.غ من مواليد 1997″، دون ذكر أي تفاصيل أخرى للوفاة.

ويعيش السوريون في لبنان، والذين يفوق عددهم 1.2 مليون، ظروفًا إنسانية صعبة.

ويضم قضاء عكار عشرات المخيمات المخصصة بشكل أساسي للاجئين السوريين.

وتكررت في الآونة الأخيرة حوادث وفاة سوريين لأسباب مختلفة، فيما تعرض عمال سوريون لاعتداءات وضرب بآلات حادة، لأسباب مجهولة.

وأشارت الوكالة إلى أنه “تم نقل الجثة إلى مستشفى الخير في المنية، حيث سيتم الكشف عليها من قبل الطبيب الشرعي، والأدلة الجنائية لتحديد سبب الوفاة، كما باشرت الأجهزة الأمنية تحقيقاتها”.

وحصلت عنب بلدي على صور الفتى السوري بعد سحبه، إلا أنها تعتذر عن عدم نشرها.

وليست المرة الأولى التي تشهد فيها هكذا حوادث، ففي آذار 2015 عثرت السلطات اللبنانية على جثة الطفل السوري علي وليد حلوم على جانب النهر في بلدة الكويخات بمنطقة عكار أيضًا، واختلفت الروايات التي أدت لمقتله.

إلا أن الرواية المرجحة حينها أن الطفل تعرض للقتل شنقًا من الخلف بواسطة حبل على عنقه.

كما عثر الجيش اللبناني في آذار 2017 الجاري على جثة الطفل السوري رسول محمود شحادة، بالقرب من شاطئ البحر، بمنطقة العبدة في قضاء عكار.

مقالات متعلقة

  1. الجيش اللبناني يعثر على جثة طفل سوري بالقرب من شواطئ عكار
  2. العثور على جثة سوري في نقطة المصنع اللبنانية
  3. الأمن اللبناني يعتقل عشرات السوريين في عكار
  4. "الصليب الأحمر": 80% من السوريين في الجوار يرغبون بالعودة

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة