× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

حزب “البعث” اللبناني ينعي قياديًا قتل في معارك درعا

القيادي في حزب الله اللبناني حسين علي رابحة - (فيس بوك)

القيادي في حزب الله اللبناني حسين علي رابحة - (فيس بوك)

ع ع ع

نعى “حزب البعث” اللبناني مقتل القيادي في صفوفه، حسين علي رابحة، جراء المعارك الدائرة بين قوات الأسد والميليشيات المسانده له من جهة، وفصائل المعارضة من جهة أخرى.

جاء ذلك في بيان حصلت عليه عنب بلدي اليوم، الثلاثاء 13 حزيران، وقال فيه إن “الحزب برئاسة الأمين القطري نعمان شلق ينعون الرفيق الشهيد علي حسين رابحة الملقب أبو علي، من قوات البعث في لبنان، الذي استشهد دفاعًا عن شرف الأمة العربية في مواجهة الإرهاب بمدينة درعا”.

وأضاف أن القيادي قتل أمس الاثنين، وهو من مواليد قضاء مدينة النبطية في الجنوب اللبناني، وانتسب إلى الحزب في عام 1995، وكلف بعدة مهام حزبية بعد نيله العضوية في عام 2000.

وأسفرت معارك مخيم درعا في الأيام القليلة الماضية عن مقتل قياديين في صفوف قوات الأسد والميليشيات المساندة له، كان آخرهم المقدم أحمد تاجو، من مرتبات “الفرقة الرابعة”، والملقب بـ”أسد الفرقة الرابعة”.

ويحاول النظام السوري التقدم إلى المخيم، لعزله قبل الهجوم على منطقة غرز، باعتباره خط دفاعٍ عنها، ساعيًا إلى قطع الطريق بين مدينة درعا وريفها الشرقي.

وكانت مصادر عنب بلدي أوضحت أواخر أيار الفائت أن قوات الأسد بدأت إرسال أرتال عسكرية إلى محافظة درعا، استباقًا لمعركة واسعة.

وتزامنت هذه الأنباء مع نشر أنباء عبر صفحات موالية تؤكد توجه قوات وميليشيات إلى درعا، بما فيها “الفرقة الرابعة”.

وتقاتل عدة ميليشيات لبنانية إلى جانب قوات الأسد، أبرزها “حزب الله” اللبناني، وكتيبة “حيدر العاملي” من الحرس القومي العربي، وقوات “حزب البعث” اللبناني تحت قيادة ماجد منصور.

إضافةً إلى “صقور العاصفة”، “كتيبة الإمام الباقر”، “سرايا الغالبون”، “حركة الصابرين”.

مقالات متعلقة

  1. بالصور.. حزب الله يشيع قياديًا بارزًا قتل في الزبداني
  2. مقتل مسؤول هندسة "حزب الله" جنوبي سوريا
  3. بالأسماء.. تعرف على قتلى حزب الله في الزبداني
  4. ممثل خامنئي في سوريا يزور درعا

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة