× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

روسيا ترسل “طرادًا حديثًا” إلى سواحل سوريا (فيديو)

ع ع ع

أرسلت القوات الروسية طرادًا عسكريًا صاروخيًا “حديثًا” إلى السواحل السورية، استكمالًا للترسانة الحربية التي بدأت نقلها منذ اليوم الأول لتدخلها إلى جانب النظام السوري.

وقالت وزارة الدفاع الروسية اليوم، الأحد 9 تموز، إن طراد “الأميرال إيسين” الصاروخي غادر صباح اليوم قاعدة سيفاستوبول تجاه سواحل سوريا للالتحاق بمجموعة السفن الروسية المرابطة في المنطقة.

ووقّع النظام السوري، في كانون الثاني العام الجاري، اتفاقية مع حليفته روسيا حول توسيع قاعدة طرطوس البحرية واستخدامها لمدة 49 عامًا.

وأعلنت القوات الروسية أول أمس الجمعة إغلاق أجواء المياه الدولية قبالة سوريا، بسبب إجراء مناورات عسكرية بالذخيرة الحيّة، وعممت على أجهزة الملاحة الجوية والبحرية إحداثيات منطقة المناورات.

وتمتلك روسيا قاعدة بحرية في طرطوس منذ عام 1971، لكنها اقتصرت على الدعم اللوجستي وتموين السفن قبيل الثورة رغم مصادقة رئيس النظام السوري، بشار الأسد، في 2008، على قرار يتيح للروس بناء قاعدة بحرية دائمة.

وعقب العام 2011 شهدت القاعدة البحرية نشاطًا ملحوظًا ازداد خلال العام الفائت والجاري، بالتزامن مع إعلان موسكو تدخلها العسكري لصالح النظام السوري.

وقال مساعد الرئيس الروسي لشؤون التعاون العسكري التقني، فلاديمير كوجين، في 26 حزيران الماضي إن “الطلب على السفن الحربية الروسية سجل ارتفاعًا”، على خلفية العمليات العسكرية التي تقوم بها روسيا في سوريا.

وأضاف أن “الجميع يراقب كيف تعمل سفننا (…) الطلب في هذا المجال ازداد، وخاصة على الفرقاطات والفرقيطات”.

وأوضح “نلاحظ زيادة في الطلبات للزوارق السريعة، ووسائل خفر السواحل، والزوارق الصغيرة المزودة بطائرات من دون طيار”.

مقالات متعلقة

  1. تعيين قائد عسكري جديد لقوات روسيا في سوريا
  2. "الدوما" يصادق على توسيع قاعدة طرطوس في سوريا
  3. روسيا تعلن عن استعراض عسكري بحري قبالة سواحل سوريا
  4. الطائرات الروسية تستعد للانسحاب من قاعدة حميميم

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة