× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

تنظيم “الدولة” يعلن مقتل 20 عنصرًا للأسد شرق حمص

مقاتل من تنظيم الدولة الإسلامية في مدينة الرقة شمال شرق سوريا - (أعماق)

مقاتل من تنظيم الدولة الإسلامية في مدينة الرقة شمال شرق سوريا - (أعماق)

ع ع ع

أعلن تنظيم “الدولة الإسلامية” مقتل 20 عنصرًا من قوات الأسد، بسيارة مفخخة استهدفت موقعًا لهم في منطقة جب الجراح شرق مدينة حمص.

وذكرت وكالة “أعماق” التابعة للتنظيم اليوم، الأحد 9 تموز، أن “عملية استشهادية أسفرت عن مقتل 20 عنصرًا في تلة المشيرفة بناحية جب الجراح”.

وقال “الدفاع الوطني” المرافق لعمليات الأسد العسكرية، إن “الوحدات المقاتلة سيطرت صباح اليوم على تلة العلام الاستراتيجية شرق قرية مشيرفة الغربية، وأشرفت على نقاط التنظيم في أم صهريج و المشيرفة الجنوبية”.

وكانت قوات الأسد والميليشيات المساندة له سيطرت أمس السبت، على منطقة جباب حمد شرق حمص، ضمن العمل العسكري الذي بدأته مطلع حزيران الماضي.

وأعلنت عقب السيطرة أنها أفشلت عدة محاولات لتنظيم “الدولة” لاسترجاعها.

ونعى النظام السوري أربعة ضباط في صفوف قواته برتبة “ملازم شرف” فجر اليوم، قتلوا جراء المعارك الدائرة ضد تنظيم “الدولة”.

وتحاول قوات الأسد الوصول إلى مدينة السخنة، بوابة محافظة دير الزور من جهة الغرب، إذ غدت على بعد أقل من عشرة كيلومترات لدخولها.

ورغم تقدمها إلا أنها منيت بخسائر “كبيرة” في العتاد والعنصر العسكري، كان آخرها مقتل عنصرين من “حزب الله” اللبناني، إضافةً إلى ضابطين أحدهما كرّمته القوات الروسية.

وتقاتل القوات إلى جانب “حزب الله” اللبناني وتسع ميليشيات أجنبية أخرى في ريف حمص منها “الحرس الثوري” الإيراني، و”فيلق القدس”، بالتزامن مع تغطية جوية روسية لنقاط التقدم.

مقالات متعلقة

  1. تنظيم "الدولة": سيطرنا على 11 حاجزًا لقوات الأسد شرق حمص
  2. تنظيم "الدولة": قتلنا 12 عنصرًا من قوات الأسد قرب تدمر
  3. تنظيم "الدولة" يسيطر على خمسة حواجز للنظام في ريف حمص
  4. مقتل 20 عنصرًا من قوات الأسد بهجوم للتنظيم شرقي حمص

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة