× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

اتفاق في عرسال على وقف إطلاق النار

عناصر من حزب الله اللبناني خلال العمليات العسكرية ضد فصائل المعارضة في جرود عرسال - 23 تموز 2017 - (الإعلام الحربي)

عناصر من حزب الله اللبناني خلال العمليات العسكرية ضد فصائل المعارضة في جرود عرسال - 23 تموز 2017 - (الإعلام الحربي)

ع ع ع

دخل وقف إطلاق النار بين “حزب الله” اللبناني والفصائل المقاتلة في جرود عرسال الحدودية مع لبنان حيز التنفيذ.

وقال مراسل قناة “العالم” الإيرانية حسين مرتضى، اليوم الخميس 27 تموز، إن المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم، هو الوسيط بين الطرفين.

وأضاف مرتضى أن الاتفاق سيتسمر ثلاثة أيام يقتضي بخروج مقاتلي “هيئة تحرير الشام”، الذين يتراوح عددهم بين 150 و200 مقاتل، من وادي حميد مع عائلاتهم إلى إدلب.

وأشار إلى أن المرحلة الثانية تشمل تسليم الأسرى وجثامين القتلى الموجودين لدى الهيئة إلى الحزب، مقابل تسليمه لجثث قتلى مقاتلي المعارضة.

واعتقد أن خروج المقاتلين يمكن أن يبدأ اليوم في حال الاتفاق النهائي، أو ربما يؤجل إلى غد الجمعة.

وأوضحت مصادر أهلية لعنب بلدي في عرسال أن الاتفاق دخل حيز التنفيذ الساعة السادسة صباح اليوم، لمدة 72 ساعة.

وشهدت جرود عرسال معارك واشتباكات على مدى الأسبوع الماضي، بين “حزب الله” و”هيئة تحرير الشام”، إضافة إلى “سرايا أهل الشام” التابعة لـ “الجيش الحر”، ما أدى إلى وقوع خسائر بين الأطراف المتنازعة وضحايا من المدنيين السوريين اللاجئين في المنطقة.

وكان الأمين العام للحزب، حسن نصر الله، أشار في خطابه، أمس، إلى الاتفاق بين الحزب والهيئة وإصراره على السيطرة على الجرود إن كان بالمصالحة أو الحرب.

ومايزال مصير اللاجئين السوريين في المخيمات في وادي حميد مجهولًا، وكيف ستنعكس السيطرة على حالهم، وسط ضغط من قبل الحزب من أجل العودة إلى سوريا.

مقالات متعلقة

  1. عنب بلدي تنشر بنود اتفاق جرود عرسال
  2. هل تتوقع أن يصمد وقف إطلاق النار في رمضان؟
  3. كيف تناول مغردو "تويتر" وقف إطلاق النار في سوريا؟
  4. كيف ينظر أهالي دوما في الغوطة الشرقية إلى اتفاق وقف إطلاق النار

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة