× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

روسيا: قوات الأسد تقترب من السيطرة على المنطقة الوسطى

العميد سهيل الحسن مع ضباط في قوات الأسد في ريف حلب الشرقي- 23 أيار (تلغرام)

العميد سهيل الحسن مع ضباط في قوات الأسد في ريف حلب الشرقي- 23 أيار (تلغرام)

ع ع ع

قالت وزارة الدفاع الروسية إن قوات الأسد اقتربت من عملية السيطرة على المنطقة الوسطى في سوريا، معلنةً عن ألف طلعة جوية منذ مطلع آب الجاري ساندت التقدم.

وذكر رئيس مديرية العمليات العامة في هيئة الأركان الروسية، سيرغي رودسكوي، أن “الجيش السوري تمكن بدعم من القوات الجوية الروسية، من إلحاق هزيمة مطلقة بمجموعات كبيرة تابعة لداعش في المنطقة الوسطى”.

وأوضح في حديث لوسائل إعلام روسية اليوم، الاثنين 21 آب، أن “السرعة التي اتسمت بها هذه العملية وفعالية الدعم الناري، ومروحيات كا-52 الروسية سمحت ببسط السيطرة على مساحات واسعة في ريفي حمص وحماة”.

وتسارعت المعطيات الميدانية في ريفي حمص وحماة لصالح قوات الأسد والميليشيات المساندة لها، على حساب تنظيم “الدولة”، الذي بات محاصرًا في بلدة عقيربات شرق مدينة السلمية.

وجاء هذا التقدم بعد عمليات عسكرية من ثلاثة محاور قطّعت المنطقة إلى ثلاثة جيوب، لا تتجاوز مساحة الواحد منها 250 كيلومترًا مربعًا.

وأشار رودوسكي إلى أن عدد الطلعات القتالية التي نفذها الطيران الروسي بلغت منذ بداية آب الجاري نحو 990 طلعة بـ 2518 ضربة.

وقال إن قوات الأسد تواصل هجماتها قرب مدينة البوكمال على الحدود السورية العراقية، بغية الوصول إلى نهر الفرات.

واستقدمت قوات الأسد ثقلًا وترسانة عسكرية كبيرة إلى المنطقة، تزامنًا مع اتفاقيات “تخفيف التوتر” التي جمدت جبهاته العسكرية الأخرى في بقية المحافظات السورية.

مقالات متعلقة

  1. قوات الأسد تقلص نفوذ تنظيم "الدولة" في بادية حماة
  2. انتشار غير مسبوق لقوات روسية داخل العاصمة دمشق
  3. فصائل المعارضة تنسحب من بلدة كنسبّا في ريف اللاذقية
  4. قوات الأسد تستعيد معردس وعينها على صوران شمال حماة

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة