× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

جنود روس يرقصون مع سوريين أمام قلعة حلب (فيديو)

نصب "آمن بـ حلب" أمام القلعة الأثرية في المدينة - 31 آذار 2017 _(سانا)

نصب "آمن بـ حلب" أمام القلعة الأثرية في المدينة - 31 آذار 2017 _(سانا)

ع ع ع

أظهر تسجيل مصور جنودًا روس يرقصون أمام قلعة حلب إلى جانب عدد من السوريين.

ويظهر التسجيل الذي نشره ناشطون اليوم، الأربعاء 4 تشرين الأول، في “فيس بوك”، الجنود يرقصون على أنغام أغنية من التراث الحلبي.

ولم تعرف الفترة الزمنية التي سجل فيها الفيديو، إلا أن ناشطين توقعوا أن يكون عقب سيطرة النظام السوري على الأحياء الشرقية لحلب وانتشار الشرطة الروسية.

وكانت العمليات العسكرية لقوات الأسد والطيران الروسي أسفرت عن تهجير أهالي الأحياء الشرقية من حلب، منتصف كانون الأول الماضي، والتي خضعت في وقت سابق لسيطرة المعارضة.

ويعتبر مؤيدو النظام السوري أن لروسيا دورًا كبيرًا في القضاء على من تصفهم الرواية الرسمية بـ “الإرهابيين”، وأنها حليف قوي لمحاربة تنظيم “الدولة الإسلامية”.

لكن معارضي النظام يعتبرونها عدوًا للشعب السوري، إذ قتلت آلاف المدنيين في مناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة بحجة “محاربة الإرهاب”، بعد تدخلها لحماية حليفها، بشار الأسد، وهو ما وثقته منظمات حقوقية محلية ودولية.

ونشرت الحكومة الروسية قوات عسكرية تحت اسم “الشرطة الروسية”، في 29 كانون الأول 2016، عقب السيطرة على حلب، وحددت عملها بأنها ستوفّر الأمن للجنود الروس العاملين في المدينة، وخبراء إزالة الألغام والفرق الطبية والإنسانية في المنطقة.

ويرى محللون أن الفترة التي تبعت سيطرة قوات الأسد على مدينة حلب، وانتشار العناصر الروس في المدينة، شهدت “تحجيمًا كبيرًا” لانتشار الميليشيات الإيرانية و”حزب الله” فيها، واقتصر عمل قوات الأسد فيها على بعض الحواجز العسكرية.

https://www.facebook.com/aleppo1.now/videos/1716198248689130/

 

مقالات متعلقة

  1. وزارة السياحة تنصب مجسمًا أمام قلعة حلب "تحديًا للحرب"
  2. روسيا تشارك الأسد: فتحنا ممرات آمنة للمدنيين والمسلحين في حلب
  3. مظاهرة في لندن تنديدًا باعتداءات النظام السوري وروسيا على حلب
  4. الجعفري: خمسة ضباط استخبارات بينهم إسرائيلي داخل حلب الشرقية

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة