× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

قصف روسي يقتل عناصر من “فيلق الشام” جنوبي إدلب

تضرر آليات الدفاع المدني إثر استهدافها في تل مرديخ بريف إدلب - 23 أيلول 2017 (عنب بلدي)

تضرر آليات الدفاع المدني إثر استهدافها في تل مرديخ بريف إدلب - 23 أيلول 2017 (عنب بلدي)

ع ع ع

استهدف الطيران الحربي الروسي بعدة غارات جوية مقرات فصيل “فيلق الشام” في ريف إدلب الجنوبي، ما أدى لمقتل أكثر من عشرة عناصر كحصيلة أولية قابلة للارتفاع.

وقالت مصادر إعلامية من المنطقة اليوم، السبت 14 تشرين الأول، إن قصفًا جويًا روسي استهدف مقرات “الفيلق” في محيط مدينة معرة النعمان، ما أدى إلى مقتل 13 عنصرًا تم توثيقهم حتى الآن.

وأضافت المصادر أن القصف استهدف مراكز الفيلق الواقعة ضمن مغارات في غابات كفرومة جنوبي مدينة معرة النعمان، الأمر الذي أدى إلى هبوط جميعها، وسط الحديث عن عشرات العناصر داخلها.

ولا تزال فرق “الدفاع المدني” تحاول انتشال الجثث وتبحث عن جرحى حاليًا.

ولم تعلّق وزارة الدفاع الروسية على القصف، وقالت، في بيانات خلال الأيام الماضية، إن جميع غاراتها تستهدف “جبهة النصرة” فقط، وكان آخرها في ريف حماة الشرقي، بعد الهجوم الأخير على قرية أبو دالي والسيطرة عليها.

وكثّف الطيران الحربي الروسي والسوري غاراته الجوية على مدن وبلدات ريف إدلب الجنوبي وحماة الشمالي في الأيام الماضية، بالتزامن مع عمليات “هيئة تحرير الشام” العسكرية في المنطقة.

ويأتي هذا الاستهداف بعد أسبوعين من قصف مماثل استهدف مقرات “فيلق الشام” في تل مرديخ بريف إدلب الشرقي، وقتل إثره أكثر من 40 عنصرًا.

ويعتبر فصيل “فيلق الشام” أحد الفصائل المشاركة في محادثات التسوية السورية في أستانة، بمشاركة القائد العسكري له، ياسر عبد الرحيم.

مقالات متعلقة

  1. "تحرير الشام" تجتاح معرة النعمان وتقتل أبرز ضباطها
  2. "تحرير الشام" تحيل "أمير حماة" للقضاء وتبرّر أحداث معرة النعمان
  3. قتلى في انفجارٍ ضرب مدينة إدلب
  4. ضحايا باستهداف معرة النعمان جنوبي إدلب

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة