وعد الخطيب وزوجها قبل إجبارهما على مغادرة حلب في كانون الأول 2016 مع نحو 75 ألف مدني (فيس بوك)

وعد الخطيب وزوجها قبل إجبارهما على مغادرة حلب في كانون الأول 2016 مع نحو 75 ألف مدني (فيس بوك)


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة