× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

تحرك عسكري لقوات الأسد تجاه أبو الظهور جنوبي إدلب

مقاتل من قوات الأسد يقف على مشارف مدينة قمحانة في ريف حماة الشمالي - نيسانن 2017 - (afp)

ع ع ع

شهدت الساعات الماضية تحركات عسكرية لقوات الأسد في ريف حماة الشمالي الشرقي، وسط الحديث عن نيتها التوغل في عمق المناطق الجنوبية لمدينة إدلب.

وذكرت حسابات مقربة من “هيئة تحرير الشام” اليوم، الثلاثاء 24 تشرين الأول، أن قوات الأسد حشدت قواتها في الأيام الماضية شرقي حماة، وبدأت التحرك من جهة منطقة أثريا بعد تجاوز المناطق التي يسيطر عليها تنظيم “الدولة”.

وأشارت إلى محاور جديدة ستبدأ قوات الأسد التحرك من خلالها، منها منطقة الطليسية شمالي حماة، وريف حلب الجنوبي في منطقة جبل الحص، على أن يكون الهدف مطار أبو الظهور العسكري والمناطق المحيطة به.

ولم توضح “تحرير الشام” الواقع الميداني في المنطقة بشكل تفصيلي، وحاولت عنب بلدي التواصل معها، إلا أنها لم تتلق ردًا حتى ساعة إعداد هذا التقرير.

إلا أن وكالة “إباء” التابعة لها قالت منذ ساعات إن اشتباكات تدور بين “الهيئة” وقوات الأسد على أطراف قرية جب أبيض بريف حماة الشرقي، بعد تجاوز الأخيرة المناطق التي تقدم إليها التنظيم مؤخرًا.

بينما قالت الصفحات الموالية للنظام السوري إن عملية عسكرية بدأت انطلاقًا من محور أثريا- وادي العذيب، وتمت السيطرة على منطقة جب أبيض بالكامل.

في ذات السياق قالت مصادر عسكرية من المنطقة لعنب بلدي (طلبت عدم ذكر اسمها) إنها رصدت تعزيزات عسكرية لقوات الأسد في ريف حماة الشمالي في الأيام الماضية، وأخرى في الجهة الجنوبية الشرقية لمحافظة إدلب.

إضافةً إلى حشود عسكرية من قوات الأسد وفصيل “فيلق القدس” المساند له على جبهات ريف حلب الجنوبي، كخطوة للوصول إلى المطار العسكري الذي تسيطر عليه المعارضة السورية جنوبي إدلب.

ويتزامن تقدم قوات الأسد في المنطقة مع غارات جوية “مكثفة” من الطيران الحربي الروسي على كل من مناطق الرهجان، الحمدانية، الجنينة، وزغبر.

وتأتي التطورات المتعلقة بالمطار العسكري، مع تسريبات نشرتها صحف تركية عن نية أنقرة تحويله إلى قاعدة عسكرية جوي لها، ضمن الانتشار العسكري التي بدأته منذ أسابيع.

مقالات متعلقة

  1. قوات الأسد تشن هجومًا لاستعادة أبو دالي شرقي حماة
  2. المعارضة تبدأ هجومًا عكسيًا شرقي حماة وتستعيد عطشان
  3. محاولات اقتحام فاشلة لقوات الأسد شرقي حماة
  4. "تحرير الشام" تنفي تقدم قوات الأسد شرقي حماة

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة