× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

“واتساب” تختبر تسجيل رسائل صوتية دون ضغط مستمر

صورة تظهر الطريقة الجديدة لتسجيل الرسائل الصوتية في "واتساب" - 16 تشرين الثاني 2017 (wabetainfo)

صورة تظهر الطريقة الجديدة لتسجيل الرسائل الصوتية في "واتساب" - 16 تشرين الثاني 2017 (wabetainfo)

ع ع ع

تختبر خدمة المراسلة الفورية “واتساب”، المملوكة من “فيس بوك”، تسجيل الرسائل الصوتية المقفلة بطريقة جديدة.

ووفق ما ترجمت عنب بلدي عن موقع “WABetaInfo“، المتخصص في رصد المزايا الجديدة من تطبيق “واتساب” اليوم، الخميس 16 تشرين الثاني، فإن الخدمة تعمل على اختبار الميزة لتعميمها في المرحلة المقبلة.

ولم تصرح الخدمة رسميًا عن اختبارها للطريقة الجديدة، إلا أن الموقع يعتمد على تحليل التطبيق برمجيًا، وتحدث أكثر من مرة عن ميزات جلبتها “واتساب” في وقت لاحق، آخرها حذف الرسائل من جهازي المرسل والمستقبل في التطبيق، خلال سبع دقائق.

ويعتبر “واتساب” من أبرز تطبيقات المراسلة الفورية، تأسس عام 2009 من قبل الأمريكي بريان أكتون والأوكراني جان كوم، ويستخدمه حاليًا أكثر من 1.2 مليار مستخدم، وفق الإحصائيات الرسمية من الشركة.

واعتبر الموقع الذي نشر صورًا وتسجيلًا مصورًا يظهر الطريقة الجديدة، أن تسجيل الرسائل الصوتية من أهم الميزات التي توفرها “واتساب”.

ويستخدم التطبيق لتسجيل الرسائل الصوتية حاليًا، من خلال الضغط المستمر على أيقونة “المايكروفون” في الدردشة.

إلا أن الطريقة الجديدة التي تعمل الخدمة على تطويرها، تتمثل بالضعط لخمسين جزءًا من الثانية ليظهر بعدها قفل يتيح إتمام التسجيل دون الحاجة للضغط، شرط أن يبقى المستخدم ضمن المحادثة نفسها.

إلا أن المستخدم لن يستطيع إرسال رسالة نصية أو استعراض صور أو فيديوهات، خلال عملية التسجيل.

وتعمل “فيس بوك” على تطوير التطبيق وتحسينه باستمرار، من خلال إضافة العديد من الميزات عليه، ليبقى المنافس الأقوى لجميع البرامج، مثل “سناب شات” و”تيليغرام”.

مقالات متعلقة

  1. "واتساب" تتيح قريبًا تبادل الأموال ضمن التطبيق
  2. "واتساب" تُعزز الحماية وتعلن عن 55 مليون مكالمة فيديو يوميًا
  3. "واتساب" تبدأ باختبار تحويل الأموال عبر تطبيقها
  4. الإعلانات التجارية قريبًا في "واتساب"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة