× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

المعارضة توزع 700 ألف كتاب مدرسي في سوريا

عودة الطلاب لمدارسهم بعد الهدوء النسبي بالمناطق المحررة في حماة - 3 تشرين الأول 2017 (عنب بلدي)

عودة الطلاب لمدارسهم بعد الهدوء النسبي بالمناطق المحررة في حماة - 3 تشرين الأول 2017 (عنب بلدي)

ع ع ع

قالت الحكومة السورية المؤقتة إن وزارة التربية التابعة لها، تعمل على توزيع 700 ألف كتاب مدرسي في المناطق السورية المحررة التي تستطيع الوصول إليها.

ونقل موقع الحكومة عن الوزير عماد برق، قوله إن الوزارة أرسلت المشروع إلى المنظمات الداعمة، لتقوم بدورها بإيصال الكتب إلى المدارس التي لا تستطيع الوزارة الوصول إليها.

وأضاف برق أن وزارة التربية تشرف على إنهاء طباعة الكتب، وتعمل على توفيرها لكافة المدراس في مناطق سوريا المحررة.

وكانت وزارة التربية والتعليم في الحكومة المؤقتة، أنشأت لجنة علمية لتنقيح جميع الكتب، الموجودة في سوريا بغرض تعليم خال من التسيس والدعاية الخاصة بالنظام السوري، مع المحافظة على المادة العلمية الصرفة الموجودة في كافة المناهج الدراسية، وأصدرت مناهج كاملة، استبدلتها بمناهج النظام والمناهج الأخرى.

كما عملت بالتعاون مع المنظمات الدولية على ترميم بعض المدارس من أجل احتواء الطلاب وتعليمهم، وتأسيس مدارس جديدة أخرى.

وأوضح وزير التربية أن جميع المؤسسات التعليمية والمدارس بما فيها التي فتحت بدعم من منظمات إغاثية وإنسانية، تعتمد منهاج الوزارة وتنسق معها عبر المديريات والجمعيات التربوية.

وأضاف أن هناك صعوبة في إيصال النسخ المطبوعة إلى البلدات المحاصرة، جنوبي دمشق ومخيم اليرموك، وأن الوزارة تتواصل مع بعض المنظمات الداعمة من أجل طباعة الكتب داخل هذه المناطق.

وسبق للحكومة المؤقتة أن طالبت بتقديم دعم أكبر للقطاع التعليمي، مبدية قلقها من تسرب الأطفال من المدارس، والتوجه إلى ميادين العمل بسبب الأوضاع الاقتصادية السيئة، والقصف الذي تتعرض له المدارس.

مقالات متعلقة

  1. عودة 152 ألف طفل سوري للمدارس شمالي سوريا
  2. كتب "يونيسيف" تخلط أوراق العملية التعليمية في الغوطة
  3. مسابقة لتعيين 240 موظفًا في مديريات التربية بالمناطق المحررة
  4. السعودية تموّل برنامج "لأتعلم" بـ 17 مليون دولار

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة