× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

النظام يعترف بتدمير إسرائيل موقعين عسكريين بريف دمشق

صواريخ اسرائيلة (تعبيرية)

ع ع ع

اعترف  النظام السوري بتدمير القصف الإسرائيلي لموقعين عسكرين في ريف دمشق، بحسب ما نقلت وكالة الأنباء الرسمية (سانا).

ونقلت الوكالة عن مصادر وصفتها بالمطلعة اليوم، السبت 2 كانون الأول، أن إسرائيل أطلقت بعد منتصف ليلة أمس، عدة صواريخ أرض- أرض باتجاه أحد المواقع العسكرية في ريف دمشق.

وأضاف المصادر أن “وسائط الدفاع الجوي دمرت صاروخين منها”، مؤكدة أن القصف الإسرائيلي تسبب بوقوع خسائر مادية في الموقع.

وكانت صحيفة “هارتس” الإسرائيلية أفادت أن صورايخ استهدفت القاعدة العسكرية التي تبنيها إيران في منطقة الكسوة بريف دمشق، إضافة إلى استهداف “اللواء 91” بمحيط بلدة كناكر، محدثة انفجارات عدة سمع دويها في أرجاء العاصمة دمشق.

وهدد وزير الدفاع الإسرائيلي، افيغدرو ليبرمان، سابقًا بتدمير القاعدة الإيرانية التي تبنيها طهران بالقرب من دمشق، وذلك عقب تقرير نشرته هيئة الإذاعة البريطانية (BBC) وثقت فيه قيام إيران بإنشاء قاعدة عسكرية ثابتة على بعد 50 كيلومترًا من الحدود مع الجولان.

وقصفت إسرائيل مرات عديدة مواقع تابعة لطهران و”حزب الله” في سوريا، وكان آخرها، مطلع حزيران الماضي، إذ استهدفت ضربة إسرائيلية قاعدة تدعمها طهران قرب مطار دمشق الدولي.

ويأتي القصف الإسرائيلي كرسالة إلى إيران بعدم السماح لها إقامة قواعد عسكرية في سوريا، بحسب ما يؤكد مسؤولون إسرائيليون مرارًا.

وتتخوف إسرائيل من تثبيت إيران قواعد عسكرية لها في سوريا وخاصة على حدودها، ما تعتبره تهديدًا لأمنها.

مقالات متعلقة

  1. إسرائيل: لن نسمح لإيران بترسيخ وجودها في سوريا
  2. قصف إسرائيلي على مواقع في القطيفة بريف دمشق
  3. إسرائيل تستهدف قاعدة إيرانية بريف دمشق
  4. النظام السوري يقول إنه تصدى لقصف إسرائيلي

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة