× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

إيران تستأنف فتح معبرين مع كردستان العراق

معبر برويزخان بين إيران وإقليم كردستان العراق، 2018 (انترنت)

ع ع ع

أعلنت القنصلية الإيرانية في أربيل إعادة فتح معبري الحاج عمران، وبرويزخان الحدوديين مع إقليم كردستان بعد إغلاق دام أكثر من شهرين.

واستأنفت السلطات الإيرانية صباح اليوم، الثلاثاء 2 كانون الأول، حركة المسافرين والتبادل التجاري في المعبرين.

ويمر من معبر برويز خان ما بين ستمئة إلى سبعمئة شاحنة يوميًا، تنقل المواد الغذائية ومواد البناء بين الإقليم وإيران.

ويأتي ذلك بينما تتوارد أنباء عن قبول حكومة الإقليم تسليم المعابر للسلطات العراقية.

وصرح إحسان الشمري، المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء العراقي، أمس الاثنين، أنه بناء على قبول الإقليم بالدستور كحاكم، والرغبة في إنهاء الأزمة، وصلت عدة رسائل حول تلك المستجدات، الأمر الذي دفع نحو اتخاذ عدة قرارات.

وأوضح أنه من ضمن القرارات المتخذة استلام بغداد الحدود الدولية مع تركيا وإيران، وتشكيل اللجنة العليا لتنظيم عمل المنافذ البرية والجمارك والمطارات.

ولم يصدر أي تصريح رسمي من مصادر كردية حول إمكانية تسليم المعابر.

وعلى خلفية استفتاء الاستقلال الذي أجراه الإقليم أغلقت إيران يوم 14 تشرين الأول الماضي، معابرها الحدودية الثلاثة مع الإقليم وهي: باشماخ وبرويزخان والحاج عمران، ثم عادت وفتحت معبر باشماخ بعد 10 أيام فيما بقي المعبران الآخران مغلقين.

وإلى جانب المعابر مع إيران يمتلك الإقليم منفذًا واحدًا مع تركيا، وهو معبر إبراهيم الخليل، بالإضافة إلى معبر مع سوريا وهو “فيشخابور”.

وضمن الإجراءات العقابية الأخرى، التي جاءت ردًا على استفتاء الاستقلال الذي أجراه الإقليم، في 25 أيلول الماضي، حظرت الحكومة العراقية الرحلات الدولية من وإلى مطاري أربيل والسليمانية.

والأسبوع الماضي أعلنت مديرة مطار أربيل الدولي، تالار فائق صالح، أن بغداد قررت تمديد حظر الرحلات الجوية الدولية حتى أواخر شهر شباط المقبل.

مقالات متعلقة

  1. "الإدارة الذاتية" تفتح حدودها مع كردستان العراق بعد تلقيه تهديدات
  2. إقليم كردستان يناقش الرد على العقوبات.. تركيا وإيران تتوعدان
  3. إيران تفتح معبر "باشماغ" الحدودي مع إقليم كردستان
  4. الحظر الجوي على إقليم كردستان يبدأ اليوم وسط تتالي العقوبات

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة