× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

النظام يحصي ضحايا قذائف الهاون في سوريا منذ 2011

قذيقة هاون داخل السفارة الروسية في دمشق - 3 تشرين الأول 2016 (سبوتنيك)

قذيقة هاون داخل السفارة الروسية في دمشق - 3 تشرين الأول 2016 (سبوتنيك)

ع ع ع

قالت الهيئة العامة للطب الشرعي التابعة للنظام السوري إنها وثقت مقتل ما لا يقل عن 35 ألف شخصًا بقذائف الهاون وعمليات القنص منذ عام 2011.

وخلال حديثه إلى صحيفة “الوطن” المحلية، الأربعاء 3 كانون الثاني، قال المدير العام للهيئة، زاهر حجو، إن عدد قتلى القذائف وعمليات القنص في دمشق بلغ أكثر من عشرة آلاف شخص، فيما وصل العدد في حلب إلى 13 ألف، وفي حمص 9700 قتيل، أما في اللاذقية فلم يتجاوز ألفي شخص.

وأجرت الهيئة مسحًا على المحافظات الأربع المذكورة، فيما لم تستطع تغطية ضحايا القذائف وعمليات القنص في المحافظات والمدن السورية الأخرى، حسبما قال حجو.

وأكد في حديثة للصحيفة أن الهيئة تعمل على إجراء إحصائيات “دقيقة” لعدد القتلى في كافة المناطق السورية خلال العام الجاري.

ويتهم النظام السوري، منذ سنوات، فصائل المعارضة المسلحة باستهداف المدنيين في مناطق سيطرته عبر إطلاق قذائف هاون من المناطق الواقعى تحت سيطرةتلك الفصائل.

إلا أن الفصائل تنفي رواية النظام، بقولها إن النظام هو من يطلق هذه القذائف على المدنيين لإظهار المقاتلين على أنهم “إرهابيون ومخربون يحاولون إخلال أمن المدنيين”.

وغالبًا تتزامن تلك القذائف مع قصف وحملات عسكرية مكثفة تشنها قوات الأسد لاستعادة السيطرة على المناطق الخارجة عن سيطرتها.

وتعتبر إحصائية النظام حول ضحايا الهاون الأولى من نوعها منذ سبع سنوات، فيما تغيب الإحصائيات الدقيقة حول عدد القذائف التي سقطت في المناطق الخاضعة لسيطرة النظام.

مقالات متعلقة

  1. مشفى المجتهد بدمشق يحصي مصابي قذائف الهاون
  2. ضحايا جراء استهداف أحياء دمشق بقذائف صاروخية
  3. الهاون يُمطر دمشق ويقتل 11 شخصًا
  4. 200 ألف فلسطيني غادروا سوريا منذ عام 2011

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة