× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

ضحايا بقصف ليلي على محافظة إدلب

القصف على مدينة إدلب - 12 كانون الثاني 2017 (عنب بلدي)

القصف على مدينة إدلب - 12 كانون الثاني 2017 (عنب بلدي)

ع ع ع

قتل عدد من المدنيين وجرح آخرون جراء قصف ليلي لقوات الأسد على مدن وبلدات في محافظة إدلب السورية.

وأفاد مراسل عنب بلدي في ريف إدلب اليوم، الأربعاء 3 كانون الثاني، بسقوط عدد من الضحايا والجرحى بقصف ليلي لقوات الأسد على مناطق مختلفة من محافظة إدلب السورية.

وأوضح أن سبعة مدنيين قتلوا وجرح آخرون نتيجة لقصف يعتقد أنه للطيران الروسي، تعرضت له بلدة خان السبل في ريف إدلب الشرقي.

وأوضحت مصادر خاصة لعنب بلدي بسقوط ضحية وجرح امرأة، نتيجة لقصف الطيران الحربي لبلدة أورم الجوز في ريف أريحا.

ويصعد الطيران الحربي التابع لقوات الأسد وحليفته روسيا، من استهدافه لقرى وبلدات ريف إدلب، خلال الأيام الماضية، ما تسبب بمقتل مدنيين وجرح آخرين إضافةً لدمار يلحق الأبنية السكنية.

وتوغلت قوات الأسد في الأيام الماضية جنوبي إدلب بالسيطرة على قرى أبرزها أبو دالي، الحمدانية، تل مرق، الدجاج، وأم حارتين وصولًا إلى قرية سكيك، لتكسر الخط الدفاعي للفصائل العسكرية جنوب إدلب، وتهدد مدينة مورك وبلدة التمانعة.

وبحسب المراسل تعرضت كل من معرة النعمان وتل مرديخ ومعسكر المسطومة ومنطف لقصف جوي من قبل قوات الأسد ما أدى لسقوط عدد من الجرحى.

واتفقت الدول الراعية لمحادثات أستانة (تركيا وروسيا وإيران) في أيلول الماضي، على ضم محافظة إدلب إلى مناطق “تخفيف التوتر” في سوريا.

وقسّمت محافظة إدلب بحسب الاتفاق إلى ثلاث مناطق تدير إحداها روسيا بينما تنتشر “تحرير الشام” في الثانية، وتسيطر تركيا على الثالثة القريبة من حدودها.

مقالات متعلقة

  1. ضحايا في قصف على معرة النعمان
  2. الطيران الحربي يكثف غاراته في إدلب ويوقع ضحايا
  3. ضحايا في قصف على ريف إدلب الجنوبي
  4. ضحايا مدنيّون جراء غارات استهدفت إدلب

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة