× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

“حكومة الإنقاذ” تسمح لعامليها المشاركة في الأعمال العسكرية

اجتماع حكومة الإنقاذ بقيادة محمد الشيخ(المكتب الإعلامي تويتر)

ع ع ع

سمحت “حكومة الإنقاذ” في إدلب لعامليها في الوزارات التابعة لها، المشاركة في الأعمال العسكرية اللازمة لصد أي عدوان من قبل قوات الأسد والميلشيات المساندة لها.

وأصدرت الحكومة قرارًا اليوم، الاثنين 8 كانون الثاني، اعتبرت فيه غياب العامل المشارك في الأعمال العسكرية مبررًا لا يحتسب من الإجازات الإدارية.

وأوضحت أنه يجب على العامل إثبات حضوره للأعمال العسكرية، بموجب كتاب أصولي من الجهة المختصة.

وأشارت إلى أنه يجب على الإدارة العمل بالحد الأدنى من العاملين من أجل المصلحة العامة في المناطق.

وكانت حكومة الإنقاذ تشكلت، الشهر الماضي، في الشمال السوري، وسط تساؤلات حول مصيرها في ظل تعقيدات تعيشها المنطقة وتدخلات دولية وتجاذبات داخلية، أبرزها سيطرة “هيئة تحرير الشام” على مفاصلها، واستمرار عمل الحكومة السورية المؤقتة.

ويأتي ذلك في وقت تشهد فيه مناطق ريف إدلب الشرقي معارك بين الفصائل وقوات الأسد والميليشيات المساندة لها، وسط تقدم الأخيرة في المنطقة.

وبحسب ما رصدت عنب بلدي في اليومين الماضيين، سيطرت قوات الأسد على 14 قرية في الريف الشرقي لإدلب في 24 ساعة، وهي من بين 114 قرية خرجت من يد فصائل المعارضة، منذ منتصف كانون الأول الماضي، في محاولة للوصول إلى مطار أبو الضهور العسكري.

مقالات متعلقة

  1. "حكومة الإنقاذ" تريد "تطويع" جامعة حلب
  2. "حكومة الإنقاذ" تدعو لرفع الجاهزية الشعبية في إدلب
  3. "حكومة الإنقاذ" في إدلب تصدر تعميمًا خاصًا بالنساء الأرامل
  4. سجن إدلب المركزي بيد "حكومة الإنقاذ"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة