× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

فرنسا تشترط تشكيل “حكم مقبول” للمساهمة بإعمار سوريا

وزير الحارجية الفرنسي جان لودريان(أ ف ب)

وزير الحارجية الفرنسي جان لودريان(أ ف ب)

ع ع ع

ربطت فرنسا مشاركتها في عملية إعادة إعمار وإرساء الاستقرار في سوريا بإنشاء “حكم مقبول” على صعيد الحقوق الأساسية فيها.

وقال وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان، الأحد 21 كانون الثاني، إن فرنسا والدول الأوروبية ستشارك في إعادة الإعمار في المناطق السورية فقط “عندما يكون الحكم مقبولًا من حيث الحقوق الأساسية”.

وأكد لودريان، في مقابلة نشرتها صحيفة “لوفيغارو” الفرنسية، في عددها الصادر اليوم، أن فرنسا ماتزال ملتزمة بإجراء انتخابات في سوريا بموجب دستور جديد.

كما نبه لودريان إلى أن روسيا لن تكون قادرة “بمفردها” على حل الأزمة السورية لأنها لا تملك الوسائل الكافية لإعادة الإعمار.

فالسلام “الدائم والعادل” في سوريا، بحسب لودريان، يستدعي مشاركة الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا ودول المنطقة فيها.

وأيدت فرنسا، طوال فترة الحرب السورية منذ 2011، التوصل إلى حل للأزمة السورية بدون وجود مكان للرئيس بشار الأسد فيه.

إلا أن الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، خفف من موقف بلاده منذ انتخابه العام الماضي، مؤكدًا أن رحيل الأسد لا يمكن أن يكون شرطًا مسبقًا للمحادثات.

ودعا لورديان في وقت سابق إلى عقد اجتماع لمجلس الأمن الدولي، حيث تمتلك فرنسا وروسيا حق النقض (الفيتو)، لبحث العملية العسكرية التي أعلنت عنها تركيا في عفرين شمالي سوريا.

وتستعد موسكو لاستضافة مؤتمر حوار وطني بين ممثلي النظام والمعارضة السوريين في 30 كانون الثاني الجاري ضمن مدينة سوتشي.

مقالات متعلقة

  1. اعتقال 100 "جهادي" فرنسي في سوريا
  2. فرنسا: الأولوية في سوريا تنظيم الدولة وليس الأسد
  3. فرنسا: الضربات ضد التنظيم في سوريا خلال الأسابيع المقبلة
  4. مقتل 300 "جهادي" فرنسي في العراق وسوريا منذ 2014

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة