× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

النظام السوري يقول إنه تصدى لقصف إسرائيلي

أعضاء مجلس الوزراء الأمني يزورون الحدود الإسرائيلية السورية في مرتفعات الجولان- 6 شباط 2018 (هارتس)

أعضاء مجلس الوزراء الأمني يزورون الحدود الإسرائيلية السورية في مرتفعات الجولان- 6 شباط 2018 (هارتس)

ع ع ع

أعلن النظام السوري تصديه لقصف إسرائيلي على أحد المواقع العسكرية في ريف دمشق صباح اليوم، الأربعاء 7 شباط.

وقالت “القيادة العامة” في التابعة لقوات الأسد، بحسب وكالة الأنباء الرسمية (سانا)، إن الطيران الإسرائيلي أطلق عدة صواريخ من داخل الأراضي اللبنانية على أحد المواقع العسكرية في ريف دمشق.

وأضافت أن وسائط الدفاع الجوي تصدت لها ودمرت معظم الصواريخ.

ولم يوضح بيان القيادة مكان القصف، إلا أن إعلامين موالين للنظام السوري قالوا إن القصف استهدف مركز البحوث العلمية في ضاحية جمرايا خلف جبل قاسيون شمال غربي دمشق.

النظام أكد جاهزية قواته للتصدي لأي اعتداء، محملًا إسرائيل تبعات هذه الهجمة، وأكد على استمرارها في دعم “التنظيمات الإرهابية”، بحسب تعبيره.

ولم يصدر أي تعقيب من الجانب الإسرائيلي، لتأكيد أو نفي هذه الأنباء.

وليست المرة الأولى التي تستهدف فيها إسرائيل مواقع للنظام في سوريا، إذ استهدفت موقعًا عسكريًا في مدينة القطيفة بريف دمشق الشهر الماضي. كما تستهدف مرارًا مواقع عسكرية إيرانية.

وكانت إسرائيل قصفت عدة مواقع العسكرية للنظام السوري منذ بدء الثورة السورية كان أعنفها في 2013، عندما استهدف الطيران مركز البحوث العلمية في جمرايا، ومخازن تابعة للحرس الجمهوري في سفح جبل قاسيون.

إلا أن النظام يكتفي ببيانات تنديد ومطالبة الأمم المتحدة بردع إسرائيل، مرددًا عبارات “الاحتفاظ بحق الرد”.

ويتزامن ذلك مع تهديد وجهه رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، خلال زيارته لهضبة الجولان المحتلة إلى إيران من محاولة ترسيخ وجودها العسكري في سوريا أو بناء مصانع للصواريخ في لبنان.

مقالات متعلقة

  1. قصف إسرائيلي على مواقع في القطيفة بريف دمشق
  2. إسرائيل تستهدف "كيماوي الأسد" في محيط دمشق
  3. النظام السوري: تصدينا بـ "كفاءة" لصواريخ الضربة الثلاثية
  4. بعد الضربة الإسرائيلية.. ناشطون يطلقون وسم "رد يا حيوان"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة