× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

لقاء مصري بدي ميستورا حول “حلحلة الوضع” في سوريا

لقاء وزير الخارجية المصري مع دي ميستورا - 17 شباط 2018 (الصفحة الرسمية لوزارة الخارجية المصرية)

لقاء وزير الخارجية المصري مع دي ميستورا - 17 شباط 2018 (الصفحة الرسمية لوزارة الخارجية المصرية)

ع ع ع

التقى وزير الخارجية المصري، سامح شكري، المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا، ستيفات دي ميستورا، السبت 17 شباط، لبحث آخر المستجدات على الساحة السورية.

وقال المتحدث باسم الخارجية المصرية، أحمد أبو زيد، إن دي ميستورا أطلع شكري على سبل “حلحلة” الوضع في سوريا ومخرجات مؤتمر سوتشي الذي دعيت إليه مصر باعتبارها عضوًا مراقبًا.

وأضاف أن الجانبين اتفقا على تكثيف التشاور والتنسيق في المرحلة المقبلة “وبذل كل الجهود مع كافة الأطراف السورية والأطراف الفاعلة فى الأزمة من أجل دعم المسار السياسي لتسوية الأزمة”.

سامح شكري يبحث مع دي ميستورا سبل الدفع بالحل السياسي في سوريا—التقى السيد سامح شكري وزير الخارجية في 17 فبراير الج…

Posted by ‎الصفحة الرسمية لوزارة الخارجية المصرية‎ on Saturday, February 17, 2018

وجاء اللقاء بين الطرفين على هامش أعمال مؤتمر ميونخ للأمن، والمنعقد في الفترة بين 15 و18 شباط الجاري.

وكان لمصر دور في المحادثات والمؤتمرات الباحثة عن حل سياسي في سوريا، وخاصة في “أستانة” رغم عدم مشاركتها الرسمية فيها، إلا أنها لعبت دور الوساطة في تثبيت مناطق “تخفيف التوتر” في سوريا والتي كانت إحدى أهم مخرجات “أستانة” في كافة جولاتها.

وجاء هذا الدور السياسي بعد ست سنوات من “الحياد” والبعد عن الاصطفاف في المسألة السورية، على خلفية التخبط الداخلي في مصر، منذ ثورة “25 يناير”، وما رافقها من حكم الإخوان المسلمين، وصولًا إلى انقلاب السيسي وتقلده الحكم بشكل كامل.

وقال المتحدث باسم الخارجية المصرية إن وزير الخارجية أكد لدي ميستورا أن بلاده “تدعم المفاوضات الجارية تحت رعاية الأمم المتحدة بجنيف على أساس مرجعيات الحل السياسي في سوريا وأهمها القرار 2245، مع الترحيب بأي مبادرات أخرى مطروحة طالما تأتي لتعزيز هذا الإطار”.

وأضاف أن مصر تدعم الحل السياسي في سوريا “بما يحفظ وحدة وسيادة الأراضي السورية”.

مقالات متعلقة

  1. دي مستورا: الأسد جزء من الحل في سوريا
  2. دي ميتسورا: لا مجال لحل عسكري في سوريا
  3. دي ميستورا يسلّم الجعفري وثيقة لدراستها
  4. دي ميستورا: لا موعد لانطلاق محادثات جنيف حتى الآن

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة