× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

قرابة 1100 حالة اعتقال تعسفي في سوريا في آذار 2018

معتقلون تقول "تحرير الشام" إنهم يتبعون لتنظيم "الدولة الإسلامية" في إدلب - 9 تموز 2017 (وكالة إباء)

معتقلون تقول "تحرير الشام" إنهم يتبعون لتنظيم "الدولة الإسلامية" في إدلب - 9 تموز 2017 (وكالة إباء)

ع ع ع

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان اعتقال 1096 شخصًا في آذار 2018، على يد أطراف النزاع الفاعلة في سوريا.

وفي تقريرها الشهري الصادر اليوم، الثلاثاء 3 نيسان، قالت الشبكة إن النظام السوري اعتقل تعسفيًا 1037 شخصًا بينهم 108 نساء و32 طفلًا، بنسبة 94% من مجمل المعتقلين في آذار الماضي.

وبحسب التقرير، فإن “التنظيمات الإسلامية المتشددة” اعتقلت 40 شخصًا، يليها قوات الإدارة الذاتية التي اعتقلت 12 شخصًا، ثم فصائل المعارضة سبعة أشخاص.

وتركزت معظم حالات الاعتقال في الغوطة الشرقية، التي سيطر النظام السوري على معظم أحيائها مؤخرًا، وبشكل رئيسي في حرستا وعربين وزملكا وجسرين وحزة وكفر بطنا، وشملت الاعتقالات المدنيين في أماكن وجودهم أو في مراكز الإيواء الجماعية، وفق التقرير.

فيما أجرى تنظيم “الدولة الإسلامية” حملات مداهمات واعتقالات تعسفية في مناطق سيطرته، خاصة بدمشق ودرعا، كما قامت “هيئة تحرير الشام” بعمليات دهم واعتقالات ضد عناصر من فصائل المعارض المسلحة، خاصة في محافظة إدلب وريف حلب الغربي.

ومنذ مطلع عام 2018 وحتى نيسان الحالي، وثقت الشبكة السورية اعتقال ما لا يقل عن 2171 شخصًا على يد أطراف النزاع الفاعلة في سوريا، فيما بلغ عدد المعتقلين 118 ألف معتقل منذ آذار 2011، معظمهم مغيبون قسرًا في سجون النظام السوري.

ويبقى ملف المعتقلين معضلة “كبرى” في الملف السوري، إذ لم تستطع أي جهة دولية حتى اليوم محاسبة المسؤولين عن التعذيب، رغم الانتهاكات التي توثقها منظمات حقوقية محلية ودولية.

وانتقد التقرير الجديد للشبكة إهمال الملف في المباحثات والمؤتمرات الدولية الرامية إلى التوصل لحل سياسي في سوريا، دون التطرق إلى معاناة المعتقلين.

مقالات متعلقة

  1. 687 حالة اعتقال تعسفي في سوريا في نيسان 2018
  2. معظمهم أجروا "تسويات".. 488 حالة اعتقال تعسفي في سوريا الشهر الماضي
  3. تقرير حقوقي: 647 حالة اعتقال في سوريا خلال تموز 2018
  4. أربعة آلاف حالة اعتقال تعسفي في سوريا خلال النصف الأول من 2018

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة