× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج النسخة الورقية

عائلة سورية محتجزة في مطار كوالا لامبور

عائلة سورية محتجزة في مطار كوالالمبور - 28 نيسان 2018 (حساب خالد وعائلته في تويتر)

عائلة سورية محتجزة في مطار كوالالمبور - 28 نيسان 2018 (حساب خالد وعائلته في تويتر)

ع ع ع

تواصل عائلة سورية محتجزة في مطار كوالالمبور، منذ 52 يومًا، مناشدتها بعد رفض جميع الدول استقبالها.

وأنشأت العائلة حسابًا على “تويتر”، لتوصيل المناشدات إلى وسائل الإعلام، وتوثيق المعاناة اليومية داخل المطار.

وقال خالد، أحد أفراد العائلة على حسابه، اليوم السبت 28 من نيسان، نحن محتجزون داخل المطار منذ 52 يومًا، والحالة الصحية لأمي وأبي متدهورة.

وأضاف “لانريد مساعدة، فقط ساعدونا بإيصال صوتنا الى الإعلام والأطراف المعنية، ذنبنا الوحيد أننا حمل جواز سفر سوري”، بحسب قوله.

وقدمت العائلة السورية من البرازيل الى ماليزيا أواخر شباط 2018، ليتم احتجازهم من قبل دائرة الهجرة في صالة الترانزيت في المطار.

ولفت الشاب خالد في فيديو نشره، عبر صفحته، أن عائلته مهددة بالترحيل الى سوريا، أو احتجازهم داخل السجن، مشيرًا الى أن السلطات الماليزية تضغط عليهم باستمرار.

وقال “توصلنا مع الأمم المتحدة ومنظمات حقوق الإنسان الدولية، دون أن يسفر ذلك عن شيء، ومازال وضع عائلتي سيئًا”.

وتنشر العائلة المحتجزة يوميًا عبر صفحتها على “تويتر”، فيديوهات وصور ورسائل لتوثيق حالتها اليومية.

ويؤكد الشاب خالد أنه مطلوب لخدمة الجيش، فيما لو أجبرته السلطات على الترحيل القسري إلى سوريا.

ويجد اللاجئون السوريون صعوبة في التنقل بين الدول، التي ترفض استقبالهم، بعد تراجع ترتيب الجواز السوري إلى مراتب متدنية.

في حين أنهم يعانون أوضاعًا إنسانية صعبة سواء داخل بلادهم أو خارجها، أودت إلى تهجير أكثر من نصف السكان عن منازلهم، بحسب أرقام الأمم المتحدة.

مقالات متعلقة

  1. ألمانيا تلغي لجوء عائلة أوكرانية ادّعت أنها سورية
  2. النظام السوري يؤهل مطار حلب الدولي: أسبوع ويعود للخدمة
  3. العثور على جثة لاجئة سورية وطفلتيها في ثلاجة في الدنمارك
  4. منصف المرزوقي ينوي استضافة عائلة سورية في منزله