× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

واشنطن: الوثائق التي كشفت عنها إسرائيل “حقيقية”

وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، (AFP)

ع ع ع

قالت واشنطن إن الوثائق الاستخباراتية التي كشف عنها رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، بشأن امتلاك إيران برنامجًا نوويًا عسكريًا سريًا “حقيقية”.

ووفق ما نقلت وكالة “فرانس برس” اليوم، الثلاثاء 1 من أيار، عن وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، الذي كان مديرًا لوكالة الاستخبارات الأمريكية (CIA) أن أغلبية تلك الوثائق جديدة بالنسبة إلى الخبراء الأمريكيين.

وكان وزير الخارجية الأمريكي التقى نتنياهو في مقر قيادة الجيش الإسرائيلي حيث تم إطلاعه على هذه الوثائق.

وأعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي، أمس الاثنين، حصول تل أبيب على آلاف المستندات والوثائق التي تجرم برنامج إيران لتصنيع الأسلحة النووية.

وبحسب تصريحات نتنياهو، خلال المؤتمر الصحفي، أن “لدى إسرائيل 55 ألف وثيقة من برنامج إيران النووي تثبت أن طهران تطور سلاحًا نوويًا”.

وتعليقًا على الوثائق قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه سيتخذ قرارًا قبل 12 أيار المقبل، على برنامج إيران النووي، إلا أنه لم يستبعد التفاوض على اتفاق نووي جديد و”حقيقي”.

وقال بومبيو لوسائل الإعلام التي كانت ترافقه على طائرته وفق ما نقلت “فرانس برس”، “أعلم أن هناك من يقولون إن هذه الوثائق ليست أصلية”.

ونفت طهران الاتهامات واصفةً إياها بـ “الادعاءات الكاذبة”، معتبرةً أن توقيت الإعلان عنها يأتي قبل القرار الأمريكي حول الاتفاق النووي الإيراني.

وكانت الدول العظمى المعروفة بـ “5+1″، وهي الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وروسيا والصين، بالإضافة إلى ألمانيا، توصلت لاتفاق مع إيران، عام 2015.

وينص الاتفاق على كبح إيران عن أنشطة تخصيب اليورانيوم والتخلص من مخزونها المخصب، مقابل تجميد عقوبات أمريكية ودولية مفروضة على طهران منذ عقود.

لكن ترامب يرى أن الاتفاق لم يحقق الهدف منه بعد عامين على إبرامه، وهدد بإلغائه أكثر من مرة.

وبحسب الاتفاق فإنه يجب على الرئيس الأمريكي توقيع وثيقة بتجميد العقوبات كل 120 يومًا.

وكان ترامب وافق على تمديد الاتفاق النووي الإيراني، وتجميد العقوبات الاقتصادية السابقة على إيران في 12 من كانون الثاني الماضي.

لكنه أكد أنها “المرة الأخيرة” في تمديد الاتفاق، في حال بقي على صيغته الحالية.

مقالات متعلقة

  1. الاتحاد الأوروبي: وثائق إسرائيل لا تضع إيران موضع تساؤل
  2. صحيفة: هكذا حصل الموساد الإسرائيلي على وثائق النووي الإيراني
  3. نتنياهو يكشف وثائق سرية حول برنامج إيران النووي
  4. نتنياهو: أوروبا تؤيد خروج إيران من سوريا

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة