× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

قوات الأسد تعلن استئناف معاركها جنوبي دمشق

عناصر من قوات الأسد خلال معارك حي القدم جنوبي دمشق - 27 نيسان 2018 (وسيم عيسى)

عناصر من قوات الأسد خلال معارك حي القدم جنوبي دمشق - 27 نيسان 2018 (وسيم عيسى)

ع ع ع

أعلنت قوات الأسد استئناف العمليات العسكرية ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” جنوبي دمشق، بعد التوصل لاتفاق وقف إطلاق نار مؤقت لإخراج المدنيين.

وذكرت الوكالة الرسمية (سانا) اليوم، الاثنين 21 من أيار، أن وقف إطلاق النار لإخراج المدنيين من جنوبي دمشق انتهى، واستؤنفت العمليات العسكرية حاليًا على منطقة الحجر الأسود.

وقالت إن الاتفاق خرج من خلاله، ولأسباب إنسانية، في الساعات الماضية نساء وأطفال وشيوخ، بعيدًا عن المقاتلين.

وتضاربت الأنباء في اليومين الماضيين عن تفاصيل اتفاق وقف إطلاق النار الذي توصل له النظام مع التنظيم، وسط معلومات أكدها ناشطون عن خروج دفعتين من مقاتلي التنظيم وعوائلهم إلى البادية السورية.

وأفادت مصادر إعلامية لعنب بلدي أن تنظيم “الدولة” أحرق جميع المقرات والمواقع العسكرية في الحجر الأسود، أمس الأحد، بالتزامن مع غياب الطيران الحربي وتوقفه عن القصف.

وقالت شبكة “صوت العاصمة”، التي تغطي أحداث دمشق، إن الجانب الروسي أرسل وفدًا إلى التنظيم بناء على رغبة الأخير بالخروج من المنطقة بعد انحسار المساحات التي يُسيطر عليها في مخيم اليرموك والتضامن، وفقدان أجزاء كبيرة من حي الحجر الأسود.

وأضافت عن مصادر لم تسمها أن الصيغة الأولية للاتفاق تم وضعها بوقف إطلاق نار بدءًا من ظهر السبت حتى الانتهاء من ترحيل عناصر التنظيم، لكن أمورًا عديدة تجري المُباحثة فيها حتى الآن، تخص عمليات إخراج المدنيين بداية قبل خروج العناصر المُسلحين.

بالإضافة إلى تسليم خرائط المنطقة وتفكيك جميع الألغام الموضوعة ضمن المنازل والشوارع قبل انسحاب التنظيم، فضلًا عن تسليم جميع الأسلحة الثقيلة والسيارات المصفحة.

وذكرت إذاعة “شام إف إم” المحلية، أمس السبت، معلومات عن استسلام مقاتلي التنظيم جنوبي دمشق وبدء وقف إطلاق النار في المنطقة.

وتأتي التطورات الحالية بعد 28 يومًا من اندلاع معارك بين قوات الأسد والميليشيات المساندة لها والتنظيم، قتل فيها أكثر من 900 عنصر ودمرت 37 آلية عسكرية لقوات الأسد، وفقًا لوكالة “أعماق”.

وقبل بدء العملية العسكرية كان التنظيم يسيطر على قرابة 70% من مساحة مخيم اليرموك.

مقالات متعلقة

  1. تفاصيل إخلاء تنظيم "الدولة" لمواقعه جنوبي دمشق بالكامل
  2. النظام ينفي رسميًا أي اتفاق جنوبي دمشق
  3. اتفاق لوقف إطلاق النار في مخيم اليرموك
  4. مصادر تنفي التوصل لوقف إطلاق النار جنوب دمشق

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة