× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“توركسل” تنهي تركيب أول برج تغطية في إدلب

برج التغطية التركي في الصرمان بريف إدلب - 2 من حزيران 2018 (فيس بوك)

برج التغطية التركي في الصرمان بريف إدلب - 2 من حزيران 2018 (فيس بوك)

ع ع ع

انتهت شركة الاتصالات التركية “توركسل” من تركيب أول برج تغطية خلوية في محافظة إدلب، كخطوة أولى جاءت بعد الانتهاء من نشر نقاط المراقبة.

وأفاد مراسل عنب بلدي في ريف إدلب اليوم، السبت 2 من حزيران، أن البرج ثبت في موقع النقطة التركية بمنطقة الصرمان بالريف الجنوبي الشرقي لإدلب.

وأوضح أنه من المفترض أن يبدأ ببث إشارة التغطية يوم غد الأحد، مشيرًا إلى أنه الأول من نوعه في المحافظة.

ويعتمد أهالي ريف حلب بشكل أساسي على الشبكات التركية التي يصل مداها إلى داخل الحدود السورية، أبرزها “توركسل”، “آفيا”، “فودافون”.

ويعتبر الموقع الذي اتخذته الشركة لتثبيت البرج “استراتيجيًا” كونه يؤمن التغطية للقرى والبلدات في الريف الجنوبي الشرقي، البعيدة عن المناطق الحدودية.

وثبتت تركيا 12 نقطة مراقبة في الأشهر الماضية في إدلب، بموجب اتفاق “تخفيف التوتر” الذي وقعته مع الدول الضامنة للملف السوري.

وتركز معظمها على الخاصرة الشرقية للمحافظة بدءًا من الريف الغربي لحلب، وحتى مورك في ريف حماة الشمالي.

وتعمل شركات الاتصال التركية على تقديم تسهيلات للعملاء المتحدثين باللغة العربية، خاصة مع ارتفاع عدد اللاجئين السوريين في تركيا.

وقالت “توركسل”، مطلع العام الحالي، إن أول شيء طلبه اللاجئون السوريون في تركيا هو خط للهواتف النقالة وباقات إنترنت.

وخلال حديثه في مؤتمر “دافوس” الاقتصادي قال المدير التنفيذي للشركة، كان تيرزي أوغلو، إن طلب السوريين للإنترنت جاء قبل طلبهم الطعام وذلك بهدف التواصل مع أهلهم في الداخل السوري وطمأنتهم عليهم.

مقالات متعلقة

  1. شبكة "توركسل" تصل ريف حماة الشمالي
  2. تركيا تدخل أبراج اتصالات إلى إدلب
  3. "تورك تيلكيوم" تفتتح أول مركز لها بريف حلب
  4. "توركسل": خط الجوال والإنترنت أول ما طلبه السوريون فور دخولهم تركيا

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة