× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

فصائل درعا تشكل غرفة عمليات مركزية

عرض عسكري لفوج الهندسة والصواريخ في محافظة درعا - 7 حزيران 2018 (الناشط أبو مسلم - درعا)

ع ع ع

شكلت فصائل “الجيش الحر” العاملة في الجنوب غرفة عمليات مركزية مشتركة لصد العملية العسكرية المرتقبة لقوات الأسد.

وفي بيان مشترك نشر اليوم، الأربعاء 20 من حزيران، تشكلت الغرفة من “غرفة عمليات البنيان المرصوص” و”غرفة رص الصفوف” و”غرفة توحيد الصفوف” و”غرفة صد الغزاة” و”غرفة عمليات مثلث الموت”.

بالإضافة إلى “غرفة عمليات صد البغاة” و”غرفة عمليات النصر المبين”.

وقالت الفصائل إن التشكيل يأتي بهدف تنظيم وتخطيط وقيادة الأعمال القتالية والعسكرية في الجنوب السوري.

ويتزامن تشكيل الغرفة المركزية مع وصول تعزيزات “ضخمة” لقوات الأسد إلى محيط محافظة درعا، وخاصة على  خط تماس الريف الشرقي.

وروجت شبكات موالية للنظام السوري اليوم لمعركة لقوات الأسد قد تبدأ في الساعة القليلة المقبلة في درعا تحت مسمى “وأد الفتنة”.

وتدور مواجهات عسكرية حاليًا في محيط منطقة اللجاة، والتي تحاول قوات الأسد عزلها عن مناطق الريف الشرقي، من خلال السيطرة على بلدة مسيكة وبصر الحرير.

وفي حديث سابق مع قائد فرقة “أسود السنة”، أبو عمر الزغلول، قال إن فصائل “الجبهة الجنوبية” وأخرى عاملة في درعا بدأت بتشكيل غرف عمليات عسكرية، واستأنفت عمل البعض منها لصد أي هجوم من قبل قوات الأسد على المنطقة.

وأضاف القيادي لعنب بلدي أن كل غرفة عمليات أوكلت لها مهمة عسكرية في المنطقة التي تغطيها، واستوفيت كافة لوازمها من عتاد عسكري وذخيرة.

وبحسب ما قالت مصادر عسكرية من “الجيش الحر” لعنب بلدي تضم الغرفة المركزية معظم الفصائل في درعا بينها “هيئة تحرير الشام”.

وتحاول قوات الأسد عزل منطقة اللجاة لتجنب دخولها عسكريًا ومحاولة الضغط عليها للاستسلام دون قتال.

وتُعرف منطقة اللجاة بوعورتها الجغرافية الصخرية، وبيئتها العشائرية، ما يجعلها حصنًا لفصائل المعارضة يتيح لها خوض معارك قد تمتد لأشهر طويلة.

وأفاد مراسل عنب بلدي في درعا أن القصف المدفعي والصارخي لايزال مستمرًا على قرى ومدن درعا حتى الآن.

بينما قال مراسل عنب بلدي في السويداء إن قوات الأسد قصفت ريف درعا الشرقي بصواريخ أرض- أرض من منطقة تل قراصة التابعة للمحافظة.

مقالات متعلقة

  1. القصف يتسبب بنزوح عشرات العائلات في درعا
  2. فصائل درعا تطالب بتعليق المفاوضات حول الدستور
  3. قصف مكثف يستهدف ريف درعا.. الفصائل ترد
  4. فصيل في درعا يعلن "النفير العام" لصدّ هجومٍ محتملٍ للأسد

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة