× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

نصر الحريري يناشد قادة دول إسلامية لإنقاذ درعا

المبعوث الأممي إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا ورئيس وفد المعارضة، نصر الحريري في جنيف - 1 كانون الأول 2017 (روتيرز)

ع ع ع

ناشد رئيس وفد “الهيئة العليا للمفاوضات”، نصر الحريري، قادة دول إسلامية لإنقاذ محافظة درعا من هجوم قوات الأسد عليها بدعم روسي.

وفي تغريدة له عبر “تويتر” اليوم، الثلاثاء 3 من تموز، وجه الحريري مناشدته لملك السعودية، سلمان بن عبد العزيز والرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، وملك الأردن، عبد الله الثاني.

وطلب منهم “إنقاذ درعا بجهد دولي يؤدي إلى وقف إطلاق نار، وحفظ حقوق الأهالي وصيانة دمائهم وأعراضهم”.

وينحدر الحريري من درعا، وهو طبيب أسس في حزيران 2011 نقابة الأطباء “الأحرار” في المحافظة، التي أعلن عن عملها رسميًا في الأردن في كانون الثاني 2013.

وكانت المعارضة السورية قد اختارته رئيسًا لوفدها إلى جنيف، مع انتهاء مؤتمر “الرياض”، تشرين الثاني 2017، ليقود مفاوضات مع النظام السوري.

وتتعرض محافظة درعا لهجوم بري من قبل قوات الأسد المدعومة من روسيا، وسيطرت في الأيام الماضية على مساحات واسعة من الريفين الشرقي والغربي.

وتأتي المناشدة التي أطلقها الحريري بعد انسحاب فصائل المعارضة من المفاوضات مع  روسيا، بسبب شروط الاستسلام التي قدمتها الأخيرة، وقضت بسليم مناطق المعارضة بشكل كامل للنظام.

وكانت “هيئة التفاوض” قد عقدت اجتماعها السنوي، الأسبوع الماضي، في العاصمة السعودية الرياض.

وأكدت مصادر منها لعنب بلدي أنها غير قادرة على الخروج بموقف حاسم وفعال حول الجنوب السوري.

وفي الأيام الأولى للحملة العسكرية على درعا، 20 من حزيران الماضي، دعت “الهيئة” إلى عقد جلسة طارئة لمجلس الأمن لبحث هجوم قوات الأسد على درعا، وما يمثله من خرق للقرار 2254.

وأعربت عن أسفها لصمت مجلس الأمن إزاء ما يحدث، و”تخليه عن واجباته القانونية والسياسية والأخلاقية في حماية المدنيين السوريين”.

مقالات متعلقة

  1. أزمة الحريري توتر العلاقات بين السعودية ولبنان
  2. "رويترز": لبنان تطلب مساعدة عربية وأجنبية لفك احتجاز الحريري
  3. رئيس مديرية أوقاف درعا "الحرة" ينجو من الاغتيال
  4. فقد أبناءه السبعة وزوجته.. الطبيب حسن الحريري "شهيدًا" في درعا

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة