× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

43 مصابًا سوريًا في حريق مصنع كبريت في الأردن

حريق معمل كبريت قرب معبر نصيب على الحدود السورية- الأردنية (تصوير محمد أبو غوش)

حريق معمل كبريت قرب معبر نصيب على الحدود السورية- الأردنية (تصوير محمد أبو غوش)

ع ع ع

أعلنت وزارة الصحة الأردنية أن 43 سوريًا أصيبوا بحالات اختناق نتيجة حريق مصنع كبريت في المنطقة الحرة الأردنية- السورية.

وفي بيان أصدرته الوزارة، الجمعة 6 تموز، وتناقلته تقارير إعلامية أردنية، قالت فيه إن الحالات كانت تشكو من ضيق تنفس وأعراض تحسس الجهاز التنفسي، مشيرة إلى أنهم تلقوا العلاج اللازم وأصبحوا بحالة جيدة.

واندلع حريق في مصنع كبريت على الحدود الأردنية- السورية، ليل الخميس الماضي، قيل إنه نشب بفعل القصف الروسي على محافظة درعا الحدودية مع الأردن.

إلا أن قائد المنطقة العسكرية الشمالية الأردنية، خالد المساعيد، نفى في حديثه إلى صحيفة “الغد الأردني”، صحة ذلك، مشيرًا إلى أن الحريق تم بفعل مجموعة من النازحين السوريين الموجودين هناك.

وأضاف أن افتعال الحريق جاء لـ “نشر الفوضى بين النازحين، ودفعهم باتجاه الحدود الأردنية وإيجاد مبررات للدخول إلى الأراضي الأردنية”.

ويقدر عدد النازحين من محافظة درعا في المنطقة الحرة المشتركة بنحو 40 ألف نازح، يقول الأردن إن بينهم عناصر “إرهابية”.

وصعد النظام السوري من قصفه لمحافظة درعا منذ 20 من حزيران الماضي، وركز بشكل أساسي على الريف الشرقي، ما تسبب بنزوح ما يزيد على 325 ألف نازح، وفق أرقام الأمم المتحدة، معظمهم توجهوا نحو الحدود الأردنية.

ورفض الأردن استقبال أي لاجئ سوري رغم تعرضه لضغوط شعبية ودولية من أجل فتح الحدود، وذلك من منطلق عدم قدرته على الاستجابة لأزمة لجوء جديدة، وخوفه من تسلل “إرهابيين” بين النازحين.

مقالات متعلقة

  1. رسميًا.. الأردن يغلق المنطقة الحرة مع سوريا
  2. الأردن يعالج جرحى درعا في المنطقة الحرة
  3. "نصيب" لا يزال مغلقًا.. الأردن يدرس المقترحات الروسية
  4. مباحثات أردنية- روسية في موسكو بشأن سوريا

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة