× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

ترامب يرفع شعار “صفر” للتعريفات الجمركية مع أوروبا

الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، مع رئيس المفوضية الأوروبية، جان كلود يونكر )فرانس برس)

الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، مع رئيس المفوضية الأوروبية، جان كلود يونكر )فرانس برس)

ع ع ع

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية عن مرحلة جديدة في العلاقات التجارية مع الاتحاد الأوروبي، تعيد الرسوم الجمركية بين الطرفين إلى الصفر.

وقال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس المفوضية الأوروبية، جان كلود يونكر، ليلة أمس الأربعاء، إنه تم التوصل إلى اتفاق تحت عنوان “صفر تعريفات جمركية” في التبادلات التجارية بين الطرفين.

وأضاف ترامب، بحسب وكالة “فرانس برس”، أن الاتفاق يستثني التعريفات المفروضة على قطاع السيارات، فيما تعهد بإيجاد حل ينهي رسوم “الصلب والألمنيوم” على الأوروبيين.

وبدوره قال يونكر، إن لدى الاتحاد الأوروبي رغبة بزيادة صادراته من الغاز الطبيعي المسال من أمريكا، وذلك لتنويع مصادر الطاقة، مضيفًا “لقد حددنا عددًا من المجالات التي سنعمل عليها معًا”، بحسب الوكالة.

الاتفاق الجديد ينهي توترًا وتهديدًا بين الطرفين، على خلفية فرض رسوم جمركية متبادلة بين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، كان قد بدأه ترامب في حزيران الماضي، بحجة حماية الصناعة والعمال الأمريكيين من المنافسة العالمية.

لكن ترامب مع بداية المرحلة الجديدة، وصف الاتفاق بأنه “يوم عظيم”، واستهله بأن التجارة ستبدأ بشكل فوري بشراء الاتحاد “الكثير من الصويا” من التجار الأمريكيين، كخطوة أولى، بحسب الوكالة.

الخطوة الثنائية لاقت ترحيبًا أوروبيًا، واعتبرتها ألمانيا انفراجًا للأزمة الحالية وإنقاذًا لملايين الموظفين، حيث علق وزير الاقتصاد الألماني، بيتر ألتماير، “جيد جدًا للاقتصاد العالمي”.

بينما اعتبرت المفوضة الأوروبية للتجارة، سلسيليا مالمستروم، أن الخطوة بارقة أمل لخفض حدة التوتر التجاري بين الطرفين، لكنها نوهت إلى فرض رسوم جمركية بقيمة 20 مليار دولار على قائمة منتجات أمريكية في حال فشلت المفاوضات بين ترامب ويونكر.

وكانت الحرب التجارية بدأت بفرض الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، رسومًا جمركية على الاتحاد الأوروبي وكندا والمكسيك، بداية حزيران الماضي، تحدد بنسبة 25% على الصلب، و10% على الألمنيوم.

ورد الاتحاد الأوروبي بفرض رسوم استيراد بنسبة 25% على المنتجات الأمريكية، وقالت مالمستروم، “لا نريد أن نكون في هذا الموقف (…) لكن القرار الأمريكي لم يترك للاتحاد الأوربي أي خيار”.

ولقي القرار الأمريكي تنديدًا من الدول الأوروبية، وهدد قادة مجموعة السبع بفرض تعريفات مماثلة على الواردات الأمريكية.

من جهته قال الرئيس الأمريكي إن التعريفات المفروضة تهدف إلى حماية الصناعة والعمال الأمريكيين من المنافسة العالمية، ضمن الخطة المتبعة من ترامب، تحت شعار “أمريكا أولًا”.

وتبلغ صادرات الاتحاد الأوروبي من الصلب والألمنيوم المشمولة بالتعريفات الأمريكية بقيمة اجمالية 6.4 مليار دولار، وفقًا لـ “رويترز”.

مقالات متعلقة

  1. ألمانيا وفرنسا تطالبان أمريكا بوقف التعريفات الجمركية
  2. خلوات ثنائية بين زعماء العالم على هامش مراسم باريس.. ماذا جاء فيها؟
  3. الحرب الاقتصادية بين أمريكا والصين بدأت رسميًا
  4. صحيفة تركية: ابنة ترامب معجبة بأردوغان وكانت وراء اتصال "الرئيسين"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة