× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

مقتل جندي في تحطم مروحية أمريكية عند الحدود العراقية- السورية

طائرة عسكرية أمريكية "سي 17" قرب مدينة الحسكة (DIVDS)

طائرة عسكرية أمريكية "سي 17" قرب مدينة الحسكة (DIVDS)

ع ع ع

أعلن التحالف الدولي، بقيادة الولايات المتحدة، عن مقتل جندي أمريكي في تحطم مروحية قرب الحدود العراقية- السورية.

وفي بيان نشره التحالف اليوم، الاثنين 20 من آب، قال فيه إن الحادث وقع أمس في أثناء قيام المروحية الأمريكية بمهمة عسكرية ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” في المنطقة (لم يحددها البيان).

وبحسب البيان، فإن جنديًا قتل وأصيب ثلاثة آخرون في حادثة التحطم، مشيرًا إلى أنه تم انتشال الجثة فورًا فيما نقل الجرحى إلى المستشفى لتلقي العلاج الفوري.

ولم يحدد البيان مكان وقوع الحادث، إلا أن وكالة “سبوتنيك” الروسية نقلت عن مصدر عراقي “رفيع المستوى” قوله إن الطائرة تحطمت في منطقة القائم في محافظة الأنبار العراقية على الحدود مع سوريا.

وتناقلت تقارير إعلامية أن الحادث وقع بسبب “نيران معادية” دون تحديد مصدرها، إلا أن التحالف قال في البيان إن الحادث قيد التحقيق و”لا توجد أي مؤشرات على أنه كان بسبب نيران معادية”.

ولم يفصح البيان عن هوية القتيل والجرحى، وقال إن اﻟﺴﻠﻄﺎت اﻟﻤﺨﺘﺼﺔ ستقوم ﺑﺎﻹﻓﺼﺎح ﻋﻦ اﺳﻢ ﻋﻀﻮ اﻟﺨﺪﻣﺔ اﻟﻤﺘﻮﻓﻰ وﻣﺰﻳﺪ ﻣﻦ اﻟﺘﻔﺎﺻﻴﻞ اﻟﻤﺘﻌﻠﻘﺔ ﺑﺎﻟﺤﺎدث فيما بعد.

ويشن التحالف الدولي، بقيادة الولايات المتحدة، عمليات عسكرية ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” في سوريا والعراق، منذ عام 2014، تمكن من خلالها من تقليص المساحات التي يسيطر عليها التنظيم هناك.

وتزامن تحطم المروحية مع تصريحات المتحدث باسم التحالف الدولي، شون رايان، أمس، الذي قال إن القوات الأمريكية ستبقى في المناطق التي كان يسيطر عليها تنظيم “الدولة” طالما اقتضت الحاجة للمساعدة في تحقيق الاستقرار.

مقالات متعلقة

  1. شهر الكوارث في روسيا.. مروحية جديدة تحطمت اليوم
  2. "الحشد الشعبي" يقر بمقتل 22 عنصرًا بقصف التحالف على البوكمال
  3. "مقتل البغدادي".. على مواقع التواصل الاجتماعي
  4. طائرتان روسيتان تسقطان في سوريا خلال أسبوع

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة