× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

رغم حظر خامنئي.. إيران تبدي استعدادها لمحادثات مع واشنطن

الرئيس الإيراني حسن روحاني، والرئيس الأمريكي دونالد ترامب (عنب بلدي)

الرئيس الإيراني حسن روحاني، والرئيس الأمريكي دونالد ترامب (عنب بلدي)

ع ع ع

قال وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، إن بلاده على استعداد لخوض محادثات مع الولايات المتحدة.

وفي حديثه لوكالة “كيودو” اليابانية، الاثنين 22 من تشرين الأول، قال ظريف إن بلاده ليست لديها أي شروط مسبقة للتفاوض مع الإدارة الأمريكية، على أن يكون الحوار قائمًا على الاحترام المتبادل، لا الثقة المتبادلة، على حد تعبيره.

وأضاف أن المفاوضات “بعيدة المنال طالما أن واشنطن فشلت في احترام طهران”.

وتأتي تصريحات وزير الخارجية الإيراني بعد دعوات من الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في تموز الماضي، للقاء قادة إيرانيين دون شروط مسبقة.

إلا أن المرشد الأعلى للثورة الإيرانية، آية الله علي خامنئي، حظر في آب الماضي أي محادثات مع الولايات المتحدة، بقوله “أحظر عقد أي محادثات مع أمريكا (…) أمريكا لا ولن تفي بتعهداتها في المحادثات”.

كما استبعد وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، حوار بلاده مع الولايات المتحدة في المستقبل القريب، وذلك في حديث سابق لوكالة “تسنيم” الإيرانية.

ومن وجهة نظر ترامب، فإن القادة الإيرانيين سيرغبون باللقاء مع الأمريكيين في نهاية المطاف، معبرًا عن جاهزيته لذلك دون شروط مسبقة.

وتعتبر إيران أن تجرية الاتفاق النووي الإيراني دليل على عدم التزام الولايات المتحدة بتعهداتها مع الإيرانيين، وذلك بعد إعلان واشنطن انسحابها منه، في أيار الماضي، وإعادة فرض العقوبات الاقتصادية على طهران.

وكانت أمريكا حددت 12 مطلبًا يحب على إيران تنفيذها، إذا أرادت رفع العقوبات الاقتصادية عنها، من بينها الانسحاب من سوريا، ما أجج الخلاف بين البلدين وأضعف احتمالية عقد مفاوضات في المستقبل القريب.

مقالات متعلقة

  1. خامنئي "يحظر" أي محادثات مع أمريكا
  2. إيران تدعو السعودية لتجاوز الخلافات
  3. لافروف: نرفض رحيل الأسد كشرط مسبق لتسوية "الأزمة"
  4. إيران تساند أنقرة في أزمتها مع واشنطن وتؤكد: لن نحاور الأمريكيين

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة