الإنتربول الروسي يعلن عن أول زيارة إلى دمشق الأسبوع المقبل

الانتربول الروسي (AFP)

الانتربول الروسي (AFP)

ع ع ع

أعلن جهاز الإنتربول الروسي عن زيارة يجريها وفد تابع له إلى دمشق، خلال الأسبوع المقبل.

وقال رئيس مكتب الإنتربول الروسي، رومان جوردينكو، في حديث إلى وكالة “ريا نوفوستي” الروسية، الجمعة 21 من كانون الأول، إن الزيارة تهدف إلى تبادل الخبرات وبحث قضايا التعاون الثنائي بين البلدين في مجال مكافحة الإرهاب والجريمة العادية، والبحث عن المجرمين والمطلوبين.

وتحدث المسؤول الروسي عن مشروع مشترك بين موسكو ودمشق في مجال تدريب الكوادر السورية على تبادل المعلومات والبحث في قضايا الإرهاب والجريمة، مشيرًا إلى أن المشروع قيد النقاش، وتم الاتفاق على الخطوط العريضة فيه.

ومن المقرر أن يجري وفد من الإنتربول السوري زيارة إلى موسكو بهذا الخصوص خلال النصف الأول من عام 2019، بحسب ما نقلت “نوفوستي” عن نائب رئيس مكتب الإنتربول الروسي، فاليري كالاشيف.

وأضاف، “جهاز الشرطة السوري يعاني من صعوبات عدة في عمله، وهو لا يملك أرشيفًا كاملًا وقواعد بيانات إلكترونية”، مشيرًا إلى أن المعدات السورية في مجال البحث عن المجرمين بحاجة للتطوير.

وعلى صعيد آخر، قال رئيس الإنتربول الروسي للوكالة الروسية إن موسكو ستساعد النظام السوري في البحث عن الآثار المسروقة، مشيرًا إلى امتلاكه قاعدة بيانات ومعلومات من شأنها استرداد الآثار وتحديد هوية المسؤولين عن تهريبها، على حد قوله.

وتُقدّر مديرية الآثار والمتاحف التابعة للنظام السوري الخسائر في قطاع الآثار بمئات الملايين، إلا أن مديرها محمد نذير عوض قال لوكالة “نوفوستي” إنه من المستحيل تقدير حجم الخسائر بدقة.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة