fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

ترامب يهدد بتدمير اقتصاد تركيا في حال ضربت الكرد.. وأنقرة ترد

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والرئيس التركي رجب طيب أردوغان (AFP)

ع ع ع

توعد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بتدمير تركيا اقتصاديًا في حال شنت أنقرة عملية عسكرية ضد “وحدات حماية الشعب” (الكردية) في سوريا.

وفي تغريدة عبر حسابه الرسمي في “تويتر”، الاثنين 14 من كانون الثاني، دعا ترامب إلى إنشاء منطقة “آمنة” على الحدود السورية- التركية بمسافة 20 ميلًا، موجهًا دعوة للكرد بعدم “استفزاز” تركيا بالمقابل.

بدوره، رد المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم كالن، على تغريدات ترامب بقوله، “لا يمكن للإرهابيين أن يكونوا حلفاء وشركاء لواشنطن”، وتابع في تغريدة عبر”تويتر”، “إلى السيد ترامب، إن وضع الكرد مع تنظيم (PKK) الإرهابي وامتداده السوري (PYD- YPG) في خانة واحدة، يعد خطأ قاتلًا”.

وأشار كالن إلى أن تركيا تستهدف “الإرهابيين” وليس كرد سوريا، على حد قوله.

ويأتي التصعيد بين الجانبين التركي والأمريكي بعد انسجام في المواقف بشأن الانسحاب الأمريكي من سوريا، الذي تم بالاتفاق مع تركيا، وسط دلالات على أن تركيا هي من ستملأ فراغ الانسحاب الأمريكي.

لكن لا يبدو أن الجانبين متفقان على العملية العسكرية التي تنوي تركيا شنها ضد “الوحدات” في شرق الفرات، خاصة أن واشنطن تدعم الجماعات الكردية شمال شرقي سوريا.

وكان وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، أكد أن العملية العسكرية التركية في شرق الفرات ليست مرتبطة بالانسحاب الأمريكي من سوريا.

لكن واشنطن ربطت الانسحاب الأمريكي من سوريا بضرورة تقديم تركيا ضمانات لحماية المقاتلين الكرد الذين تدعمهم الولايات المتحدة، الأمر الذي رفضته أنقرة بدورها.

ويعقد مسؤولون أمريكيون وأتراك “رفيعو المستوى” اجتماعات عدة في الآونة الأخيرة من أجل بحث الانسحاب الأمريكي والعملية العسكرية التركية، إذ زار مستشار ترامب، جون بولتون، تركيا الأسبوع الماضي، ومن المقرر أن يزور وفد تركي الولايات المتحدة في 5 من شباط المقبل.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة