fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

تركيا تجلي مواطنة سودانية محاصرة في إدلب منذ ثماني سنوات

المواطنة السودانية يسرية عبد الكريم وأطفالها بعد وصولهم الأراضي التركية من إدلب- 16 كانون الثاني 2019 (الأناضول)

المواطنة السودانية يسرية عبد الكريم وأطفالها بعد وصولهم الأراضي التركية من إدلب- 16 كانون الثاني 2019 (الأناضول)

ع ع ع

أجلت تركيا مواطنة سودانية ظلت عالقة في محافظة إدلب شمالي سوريا مدة ثماني سنوات.

ووفق ما ذكرت وكالة “الأناضول”، فإن المواطنة السودانية يسرية عبد الكريم وصلت إلى الأراضي التركية برفقة أطفالها، الأربعاء 16 من كانون الثاني، وذلك بمساعدة “هيئة الإغاثة الإنسانية” (IHH)، التي أشرفت على عملية نقل المواطنة إلى تركيا.

بدورها، أعلنت السفارة السودانية في أنقرة أنها استقبلت المواطنة السودانية وأطفالها من أجل نقلهم إلى بلدهم، موجهت الشكر لوزارتي الداخلية والخارجية التركيتين لمساعدة يسرية على الخروج من إدلب.

وكانت السودانية يسرية عبد الكريم دخلت عام 2011 إلى محافظة إدلب لزيارة عائلة زوجها، إلا أنها علقت في المحافظة مدة ثماني سنوات بسبب العمليات العسكرية التي شهدتها المنطقة، بالإضافة إلى منع المدنيين من الخروج من المحافظة إلى مناطق النظام أو عبر الحدود التركية.

وفي مقابلة سابقة لها مع وكالة “الأناضول” ناشدت يسرية سلطات بلادها من أجل التحرك لإخراجها وأطفالها من إدلب وإعادتها إلى السودان.

وحوصرت عائلات أجنبية عدة في سوريا خلال السنوات الماضية، بسبب الحرب التي شهدتها البلد، بالإضافة إلى الحصار الذي فُرض على العديد من المدن وإغلاق الحدود بوجه المدنيين.

وكانت عائلة باكستانية خرجت من الغوطة الشرقية، في آذار الماضي، قبيل سيطرة النظام السوري عليها، حيث حوصرت خمس سنوات داخل الغوطة، ليتم إجلاؤها إلى دمشق عن طريق الهلال الأحمر.

كما تمكنت البعثة المصرية في دمشق من إخراج عائلة مصرية من الغوطة الشرقية، عام 2016، بعد حصار دام أربع سنوات.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة