fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

عودة زيدان تحيي نافاس

مدرب ريال مدريد الفرنسي زين الدين زيدان مع الحارس الكوستريكي كيلور نافاس (La Prensa Libre)

مدرب ريال مدريد الفرنسي زين الدين زيدان مع الحارس الكوستريكي كيلور نافاس (La Prensa Libre)

ع ع ع

تتجه أنظار عشاق فريق ريال مدريد الإسباني مساء اليوم إلى ملعب سانتياغو برنابيو لمشاهدة مباراة فريقي سيلتا فيغو وريال مدريد ضمن منافسات الليغا الإسبانية، فيما تتجه العيون أيضًا إلى كل من الفرنسي زين الدين زيدان في أولى مبارياته في ولايته الثانية، وعلى حارس المرمى الكوستاريكي كيلور نافاس.

وقضى كيلور نافاس حارس مرمى ريال مدريد أوقاتًا عصيبة على دكة النادي الإسباني هذا الموسم في عهد المدرب الأرجنتيني سانتياجو سولاري، ما أثار التكهنات عن رحيل الحارس الكوستاريكي في الصيف المقبل عن صفوف الملكي، رغم تجديد عقده في كانون الأول من العام الفائت حتى 2021.

إلا أن عودة الفرنسي زين الدين زيدان بشكل مفاجئ لقيادة دفة الفريق الأبيض في الأيام القليلة الماضية أحيت آمال نافاس في العودة للعب أساسيًا في المباريات المتبقية لريال مدريد في الليغا الإسبانية، خاصة مع صدور عديد التقارير عن رفض زيدان التعاقد مع أي حارس مرمى آخر في ولايته الأولى موليًا نافاس ثقته الكاملة.

وعنونت صحيفة “الماركا” الإسبانية اليوم أن عودة زيدان “تجعل كيلور يرى المستقبل بعيون مختلفة”، إذ قالت الصحيفة في خبرها إن نافاس لم يقرر مستقبله مع الفريق الملكي بعد، إلا أنه سيعيد التفكير بالبقاء بعد عودة الفرنسي.

نافاس أحد أعمدة الفريق الحائز على دوري أبطال أوروبا لثلاثة مواسم متتالية، عانى مع وصول تيبو كورتوا حارس تشيلسي الإنجليزي السابق في عقد يمتد لستة سنوات، ما اضطر المدرب السابق لريال مدريد جولين لوبتيغي للمداورة بين الحارسين، ومع رحيل لوبتيغي وحلول الأرجنتيني سانتياجو سولاري مكانه تلاشت آمال نافاس للعب أساسيًا بعدما انحصر دوره في بطولة كاس الملك والذي خرج منها مدريد على يد برشلونة في نصف النهائي.

وبعد خروج الميرينغي من بطولة دوري أبطال أوروبا لهذا الموسم على يد أياكس امستردام الهولندي، تمت إقالة سولاري وعاد زيدان ليتولى تدريب ريال مدريد في ولاية ثانية، ما يحيي آمال نافاس مجددًا.

وهي ليست المرة الأولى التي يعاني منها نافاس في صفوف الملكي، إذ سبق وكان مرشحًا للانتقال إلى صفوف مانشستر يونايتد الإنجليزي عام 2015 في صفقة تبادلية يحصل فيها ريال مدريد على خدمات الحارس دافيد دي خيا، إلا أن الصفقة فشلت في اللحظات الأخيرة.

ولد نافاس في العام 1986 في مدينة سان إيسيدرو دي الجنرال في المنطقة الزراعية التابعة لبيريس سيليدون في كوستاريكا، لعب لصالح فريق ديبورتيفو سابريسا الكوستاريكي، بين عامي 2005 و2010 محققًا عددًا من البطولات قبل أن ينتقل إلى إحدى فرق الدرجة الثانية الإسبانية، ليقوم فريق ليفانتي الإسباني بضمه على سبيل الإعارة قبل أن يشتري عقده بشكل نهائي، لينضم إلى الفريق الملكي في عام 2014 بعقد يمتد لست سنوات مقابل عشر ملايين يورو.

حقق نافاس دوري أبطال أوروبا ثلاث مرات متتالية رفقة ريال مدريد بالإضافة للدوري الإسباني مرة واحدة، وكأس العالم للأندية والسوبر الأوروبي مرتين، والعديد من الألقاب الجماعية والفردية الأخرى.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة