fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

مسلحون “مجهولون” يخطفون طبيبين في ريف حلب الغربي

لافتة طرقية على طريق دمشق حلب عند تحويلة خان شيخون في ريف إدلب - 31 آذار 2018 (عمر حاج قدور/AFP)

لافتة طرقية على طريق دمشق حلب عند تحويلة خان شيخون في ريف إدلب - 31 آذار 2018 (عمر حاج قدور/AFP)

ع ع ع

خطف مسلحون “مجهولون” طبيبين في ريف حلب الغربي، بالتزامن مع الحملة العسكرية التي تتعرض لها المنطقة من جانب النظام السوري وروسيا.

وأفاد مراسل عنب بلدي في ريف إدلب اليوم، الخميس 16 من أيار، أن مدير مشفى قلعة المضيق، مرهف رعدون، اختطف، أمس الأربعاء، من قبل مجهولين في قرية إبين بريف حلب الغربي، وسط الحديث عن طلب الخاطفين فدية مالية للإفراج عنه.

وبالتزامن مع الحادثة المذكورة خطف مسلحون أيضًا الطبيب محمد ياسين، وهو اختصاصي جراحة عامة، على الطريق الواصل بين تقاد وبلنتا في الريف الغربي لحلب.

وتأتي حوادث الخطف في الوقت الذي يتعرض فيه الشمال السوري لحملة عسكرية من جانب النظام السوري، أدت إلى مقتل المئات من المدنيين وخروج عدة نقاط طبية ومشاف عن الخدمة، بعد استهدافها.

ولم تحدد هوية الجهة الخاطفة للطبيبين، والتي راج عملها في إدلب طوال الأشهر الماضية، بالتزامن مع حالة من الفلتان الأمني تعيشها محافظة إدلب ومناطق الريف الغربي لحلب.

وتخضع مناطق ريف حلب الغربي لسيطرة “هيئة تحرير الشام”، والتي أطلقت عملية عسكرية، مطلع العام الحالي، ضد فصيل “حركة نور الدين الزنكي”، وتمكنت من السيطرة على جميع مناطقه.

وراجت عمليات الخطف لقاء المبالغ المالية “الباهظة” بشكل كبير في الشمال السوري، واستهدفت عسكريين ومدنيين إلى جانب أطباء.

وفي 9 من حزيران 2018، خطف مسلحون الطبيب محمود مطلق على طريق إدلب- أريحا، ليتم الإفراج عنه بعد أيام، لقاء مبلغ 120 ألف دولار، أي ما يعادل 50 مليون ليرة سورية.

وتبع الحادثة اختطاف الطبيب خليل آغا وهو مدير الصحة في ريف اللاذقية في 7 من آب 2018، على يد مجموعة “مجهولة” لم تحدد حتى اليوم أيضًا.

في شهر تموز 2018 أفرج عن آغا بعد دفع مبلغ 120 ألف دولار أي ما يعادل 50 مليون ليرة سورية.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة