fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

سعر الصرف ينخفض دون 600 ليرة في سوريا

الليرة السورية مقابل الدولار الأمريكي (تعديل عنب بلدي)

الليرة السورية مقابل الدولار الأمريكي (تعديل عنب بلدي)

ع ع ع

انخفض سعر صرف الليرة السورية أمام العملات الأجنبية إلى ما دون 600 ليرة للدولار الواحد، بعد تراجع كبير خلال الأسبوعين الماضيين.

وبحسب موقع “الليرة اليوم”، المتخصص بأسعار العملات الأجنبية فإن سعر الصرف بلغ اليوم، الخميس 12 من أيلول، 590 ليرة للشراء و595 ليرة للمبيع.

وشهدت الليرة السورية، خلال الأسبوعين الماضيين، انخفاضًا كبيرًا في قيمتها، ووصلت إلى مستويات غير مسبوقة في تاريخها، عندما سجلت 690 ليرة، الأحد الماضي.

وتزامن الانخفاض مع تحليلات اقتصادية حول الأسباب في ظل عدم وجود تصريح رسمي من حكومة النظام أو المصرف المركزي.

وقال رئيس هيئة الأوراق المالية في سوريا، عابد فضلية، إن “سعر الدولار بالسوق السوداء يتحدد بموجب عوامل العرض والطلب، وهذه بدورها تتحدد بموجب الوضع الاقتصادي العام والوضع العسكري والأمني والمناخ السياسي والتوقعات الاستثمارية والأمنية المستقبلية، إلى جانب عوامل الخوف أو التفاؤل بالمستقبل القريب وبسلوك القطيع حيث الشخص يقلد الآخر”.

وأرجع فضلية، بحسب وكالة “سبوتنيك” الروسية، الأربعاء 10 من أيلول، سبب تراجع الليرة إلى “الاحتياجات الطارئة أو غير الدورية للقطع وذلك عندما يحين موعد استيراد سلع معينة بكميات كبيرة أو يحين موعد تسديد استحقاقات الدفع بالقطع أو حتى بعد عقد صفقات ضخمة بالليرة السورية ويقوم البائع بتحويل أموال الصفقة إلى دولار”.

وأجرت حكومة النظام اجتماعًا استثنائيًا، الاثنين الماضي، بهدف ضبط متغيرات السوق ومحاربة الاحتكار واتخاذ إجراءات قانونية لضبط التعامل غير الشرعي بالعملات الأجنبية وتشديد الرقابة “على المتلاعبين وعدم التساهل معهم”.

ويتخوف مواطنون من عودة ارتفاع سعر الصرف، خاصة في ظل عدم وجود آلية متبعة من قبل مصرف سوريا المركزي لضبط قيمة الليرة في السوق السوداء من حيث انخفاضها وتحسنها المفاجئ.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة