fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

تركيا تعلن مقتل جنديين لها قرب الحدود السورية

جندي تركي يسير بجوار مركبة عسكرية تركية أثناء دورية مشتركة بين الولايات المتحدة وتركيا بالقرب من تل أبيض ، سوريا 8 أيلول 2019، (رويترز)

جندي تركي يسير بجوار مركبة عسكرية تركية أثناء دورية مشتركة بين الولايات المتحدة وتركيا بالقرب من تل أبيض ، سوريا 8 أيلول 2019، (رويترز)

ع ع ع

أعلنت وزارة الدفاع التركية مقتل جنديين تركيين، جراء قصف مدفعي تعرضت له قاعدة عسكرية تركية في بلدة أقجة قلعة الحدودية مع سوريا.

وقالت الوزارة، عبر حسابها الرسمي في “تويتر”، إن الهجوم وقع أمس، الأربعاء 27 من تشرين الثاني، واستهدف قاعدة على الجانب الآخر من بلدة تل أبيض السورية، التي سيطرت عليها تركيا ضمن إطار عملية “نبع السلام”، ضد “وحدات حماية الشعب” (الكردية) الشهر الماضي.

وأضافت الوزارة في بيان لها أن القوات التركية فتحت على الفور النيران نحو مصدر الهجوم، واستمرت العمليات في المنطقة.

ووفقًا لمراسل عنب بلدي في المنطقة، استهدفت المدفعية التركية مواقع عسكرية تابعة لـ”قوات سوريا الديمقراطية” (قسد)، وتزامن ذلك مع اشتباكات عنيفة غرب مدينة تل أبيض شمالي سوريا.

كما أورد المراسل أن “الجيش الوطني” التابع للحكومة السورية المؤقتة، استهدف مواقع “الوحدات” بالقرب من عين عيسى، بريف مدينة الرقة.

وجاء ذلك بعد تصريح أدلى به الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، للصحفيين في أثناء عودته من قطر،  بأن عملية “نبع السلام” التي أطلقتها بلاده في الشمال السوري ضد من وصفهم بـ“الإرهابيين” ليست مقيدة بجدول زمني محدد، كما نقلت وكالة “الأناضول“، في 26 من تشرين الثاني.

وأكد أردوغان أن القوات المشاركة في “نبع السلام” تمكنت من تحييد “1230 إرهابيًا” منذ انطلاق العملية، بحسب تعبيره.

وكانت تركيا هددت باستئناف عملية “نبع السلام” على الحدود السورية- التركية، في حال لم تؤدِّ كل من الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا التزاماتها مع تركيا، بحسب تصريحات لوزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، في 19 من تشرين الثاني الحالي.

وبدأت العملية العسكرية، في 9 من تشرين الأول الماضي، بقصف جوي ومدفعي استهدف عدة مناطق حدودية سورية، وفيما بعد تحرك الجيش التركي و”الجيش الوطني” داخل الحدود السورية ليسيطرا على عدة مواقع من أبرزها مدينة تل أبيض الحدودية.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة