رئيس لجنة التحقيقات الروسية يلتقي علي مملوك في دمشق

رئيس لجنة التحقيقات الروسية ألكسندر باستريكن ورئيس مكتب الأمن القومي علي مملوك- 29 من تشرين الثاني 2019 (لجنة التحقيقات الروسية)

رئيس لجنة التحقيقات الروسية ألكسندر باستريكن ورئيس مكتب الأمن القومي علي مملوك- 29 من تشرين الثاني 2019 (لجنة التحقيقات الروسية)

ع ع ع

التقى رئيس لجنة التحقيقات الروسية، ألكسندر باستريكين، رئيس مكتب الأمن القومي، على مملوك، ووزير العدل السوري، هشام الشعار، في دمشق.

وذكرت لجنة التحقيقات الروسية عبر موقعها الإلكتروني اليوم، الجمعة 29 من تشرين الثاني، أن باستريكين التقى كلًا من مملوك والشعار في زيارة عمل، لـ “مكافحة الإرهاب والتطرف”، واتخاذ خطوات تعزيز “السلطة الشرعية” في الأراضي السورية.

واتفق المشاركون في الاجتماع، على الحاجة لزيادة التعاون وتطوير الاتصال المباشر “بين أجهزة إنفاذ القانون الروسية والسورية، من أجل تسهيل التحقيق في الجرائم المرتكبة المتعلقة بالقضايا الجنائية الإرهابية بشكل فوري”.

وبحسب البيان، نوقشت قضايا تنفيذ اتفاقية التعاون بين المحكمة الجنائية الروسية ووزارة العدل السورية، التي وقعت في آذار من العام الماضي.

واعتبرت لجنة التحقيق الروسية أن المستندات والمواد التي تتلقاها من الجانب السوري، “ذات قيمة إثباتية مهمة” للتحقيق في القضايا الجنائية المعلقة، لدى محققي المحكمة الجنائية في روسيا.

واقترح باستريكين النظر في توسيع التعاون في المجالين العلمي والتعليمي، خاصة قضايا الطب الشرعي والتقنيات المستخدمة في الطب الشرعي الروسي، كما اقترح استخدام السوريين الخبرات الروسية في مجال الدعم الجنائي والقضايا الجنائية.

واستمع باستريكين في زيارته إلى تقارير المحققين حول التقدم المحرز في “الجرائم ضد القوات الروسية في سوريا”، وأعطى تعليمات وتوصيات بشأن قضايا جنائية محددة.

ولفت إلى الحاجة للتقيد “الصارم” بالتدابير الأمنية، في المناطق “المحررة مؤخرًا” بسبب وجود ما وصفه بـ “جماعات مسلحة غير شرعية”.

وتدخلت روسيا في سوريا وشاركت إلى جانب قوات النظام السوري في حربها، في أيلول من عام 2015.

وساعدت روسيا النظام السوري في استرجاع مناطق عدة، في محيط دمشق ووسط وجنوبي سوريا، من خلال تسويات مع فصائل المعارضة المنتشرة في تلك المناطق، وتنتشر الشرطة العسكرية الروسية في بعض تلك المناطق إلى جانب قوات النظام.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة