تركيا تنشر صواريخ “سكاريا” على الحدود السورية

نشر صواريخ سكاريا " SAKARYA" على حدودها مع سوريا (الأناضول)

ع ع ع

نشر الجيش التركي صواريخ “سكاريا” (SAKARYA) على الحدود مع سوريا، في ظل تهديد بتصعيد عسكري في إدلب وريفها ضد قوات النظام السوري.

وأفادت وكالة “الأناضول” التركية، أن الجيش التركي استمر في تعزيز قواته على الحدود السورية، ووصل عناصر من الوحدات الخاصة “كوماندوز” اليوم، الخميس 13 من شباط، إلى الحدود السورية إضافة إلى مدرعات وعربات عسكرية.

وتظهر الصور التي نشرتها الوكالة نشر الجيش التركي راجمات صواريخ على الحدود السورية من نوع “سكاريا”.

والقاذفات الصاروخية هي تركية الصنع من إنتاج شركة “Roketsan” التركية المختصة بصناعة الأسلحة، ودخلت الخدمة في منتصف العقد الماضي.

وطورت الشركة جيلًا جديدًا من الصواريخ من نوع (122mm SAKARYA CNRA) مزودة بنظام توجيه ليزري لإصابة الأهداف بدقة، حتى المتحركة منها، وقادرة على ضرب الأهداف على مسافة تصل إلى 40 كيلومترًا.

وتستمر تركيا بإرسال قوافل عسكرية إلى حدودها مع سوريا، إضافة إلى إدخال أرتال عسكرية إلى نقاط المراقبة داخل مدينة إدلب وريفها.

ويعبر نشر القوات التركية عن التصميم التركي على تنفيذ تهديدات أطلقها الرئيس، رجب طيب أردوغان، بشن عملية عسكرية في إدلب ضد قوات النظام السوري.

وقال أردوغان في خطاب له أمام حزب “العدالة والتنمية” أمس، إنه يجب على قوات النظام الانسحاب من المناطق الخاضعة لاتفاق “سوتشي”، قبل نهاية شباط الحالي، مضيفًا أنه في حال عدم الانسحاب ستقوم تركيا “بما يلزم فعله”.

وأكد أن تركيا رفعت جاهزيتها العسكرية في إدلب، وشدد على أن أي استهداف لنقاط المراقبة التركية سيتم الرد عليه مباشرة، سواء للنظام أو غيره داخل “منطقة سوتشي” أو خارجها.

ونشرت صحيفة “يني شفق” التركية، أمس، تقريرًا رصدت فيه البدائل البرية والجوية التي يمكن لتركيا استخدامها من داخل الحدود التركية، ويمكنها الوصول إلى أهدافها داخل سوريا.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة