fbpx
× الرئيسية سياسة اقتصاد خدمات ناس رأي في العمقمنوعات رياضة سوريون في الخارج حقوق وحریات ملتيميديا مارس النسخة الورقية

ماذا بعد قرار منع مانشستر سيتي من المشاركة بدوري الأبطال

ملعب مانشستر سيتي الإنجليزي "الاتحاد"-(MANCITY)

ملعب مانشستر سيتي الإنجليزي "الاتحاد"-(MANCITY)

ع ع ع

بعد إعلان الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (UEFA)، حرمان مانشستر سيتي من المشاركة في دوري أبطال أوروبا لموسمين بداية من الموسم المقبل وتغريمه بمبلغ 30 مليون يورو، تتعدد الأسئلة التي تطرح عن القضية ومصير الفريق في حال تطبيق القرار.

ورفض مانشستر سيتي العقوبة المفروضة عليه أمس، الجمعة 14 من شباط، وتقديمه شكوى رسمية إلى الهيئة التأديبية التابعة للاتحاد الأوروبي لكرة القدم، مؤكدًا أن قرار الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، لم يكن عادلًا وأضر بسمعة الفريق.

وذكر بيان الاتحاد أن غرفة التحكيم بالاتحاد الأوروبي لكرة القدم نظرت لجميع المستندات وتأكدت من وجود انتهاكات من نادي مانشستر سيتي في المبالغة بعقود الرعاية التي قدمت بين أعوام 2012 إلى 2016.

ويعني قرار ”UEFA“ أن مانشستر سيتي لن يشارك في أي مسابقة أوروبية موسمي 2020-2021، و2021-2022، ما يشكل صفعة قوية لطموحات الفريق ومشروعه الرياضي، ومن الممكن أن يؤدي لرحيل عدد من نجومه، الصيف المقبل، والمدرب الإسباني بيب غوارديولا.

وبحسب صحيفة ”Independent“ البريطانية، فإن مانشستر سيتي قد يتعرض لعقوبات جديدة هذه المرة في الدوري الإنجليزي الممتاز، لأن القوانين تفرض على الفرق إعطاء معلومات صحيحة حول ميزانيتها للمشاركة في الدوري الإنجليزي الممتاز.

وأضافت الصحيفة أنه في حال كانت الاتهامات التي أعلنها الاتحاد الأوروبي صحيحة بشأن مانشستر سيتي فمن المحتمل أن تتم معاقبته من طرف الاتحاد الإنجليزي بخصم نقاط من رصيده في الدوري المحلي.

كأس دوري أبطال أوروبا (رويترز)

كأس دوري أبطال أوروبا (رويترز)

النقاط السلبية والإيجابية للقرار

تحدث موقع “GOAL” الرياضي العالمي في تقرير له، عن أبرز النقاط السلبية والإيجابية للقرار.

وخرج التقرير بأن أكثر من يهدده القرار هو مدرب الفريق مانشتسر سيتي، بيب جوارديولا، الذي أصبحت احتمالية رحيله عن الفريق متزايدة بشكل كبير.

ويحلم الإسباني جوارديولا بتحقيق دوري أبطال أوروبا من جديد، بعد أن حصل عليه لمرتين في فترة التي قضاها بتدريب برشلونة الإسباني، ويعتبر هذا الموسم هو الفرصة الأخيرة له.

ويتوقع أن ينضم الإسباني إلى نادي “السيدة العجوز” يوفنتوس، خاصة بعد رغبة الفريق الإيطالي في التعاقد معه آملًا منه فك عقدة البطولة الأوروبية التي تعانده بحسب “GOAL”.

وأصبح من المستحيل تطبيق الأنباء الإعلامية التي انتشرت مؤخرًا وتحدثت عن تعاقد السيتي مع البرغوث الأرجنتيني نجم برشلونة ليونيل ميسي، إثر المشكلة التي نشأت بنيه وبين إدارة النادي على رأسها المدير الرياضي، إيريك أبيدال.

إضافة إلى قد يتسبب القرار برحيل عدد كبير من اللاعبين، رغبة منهم في المنافسة على دوري أبطال أوروبا الذي يعتبر حلم الكثير منهم.

وأما النقاط الإيجابية فإن التركيز على الدوري الإنجليزي الممتاز هو أبرزها، كما أن الفرصة للاعبين الناشئين ستصبح سانحة لهم للظهور عقب خروج النجوم الكبار.

وبدأت القضية بين الطرفين منذ أيار عام 2014، وامتدت إلى أن توصل “UEFA” إلى قرار المنع هذا.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة