أحمد، البالغ من العمر 15 عامًا، يميل رأسه على يده، ويقول”كان أبي يعمل عندما أصيب بشظايا، فوق قلبه، والآن لا يستطيع العمل، وأعمل أنا في موقع البناء، أنا الشخص الذي يعشق الصخور والأسمنت، من الصعب جدا”، مضيفًا أنه لم يحلم أبدًا أن يكون هذا مصيره- آذار 2014 (يونيسيف)


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة