لكن أهالي مخيم دير حسان لا يشغلهم شيء حاليًا سوى لملمة ما تبقى من رماد أمتعتهم- 17 من أيار (يوسف غريبي/عنب بلدي).


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة