قصف واشتباكات على الحدود اللبنانية- الإسرائيلية.. نتنياهو: الوضع خطير (فيديو)

تعزيزات للجيش الإسرائيلي على حدوده الشمالية مع لبنان (getty)

ع ع ع

تشهد الحدود اللبنانية- الإسرائيلية توترًا عسكريًا، بالتزامن مع حديث لرئيس الوزارء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، عن حادث أمني خطير في الحدود الشمالية.

ونقل المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي، بيانًا عن رئيس الأركان، أفيف كوخافي، اليوم الاثنين 27 من تموز، أن الجيش الإسرائيلي فتح النيران باتجاه ثلاثة أو أربع عناصر من “حزب الله” اللبناني، دخلوا بأمتار معدودة إلى منطقة سيادية إسرائيلية، في منطقة جبل روس.

وأضاف البيان أن الجيش الإسرائيلي لا يعرف الوضع الصحي للعناصر، الذين كانوا يحاولون “تنفيذ عملية تخريبية خططوا لها”، بحسب تعبير البيان.

وأكد عدم إصابة أي جندي إسرائيلي خلال الحادثة.

وكان أدرعي تحدث عن تقارير تفيد بوقوع “حدث أمني” في منطقة جبل روس على الحدود الشمالية مع لبنان.

من جانبها، ذكرت “القناة 12” الإسرائيلية أن هناك أنباء عن تبادل لإطلاق النار على حدود إسرائيل الشمالية، بحسب ما نقلته وكالة أنباء “رويترز“.

ونقلت الوكالة عن مصدر لبناني مطّلع لم تسمه، أن “حزب الله” أطلق صاروخًا موجهًا على آلية إسرائيلية في مزراع شبعا.

وذكرت “الوكالة الوطنية للإعلام” أن قصفًا مدفعيًا إسرائيليًا استهدف بلدة كفر شوبا ومحيط موقع رويسات العلم جنوب لبنان.

وحمّل نتنياهو، في تغريدة عبر “تويتر”، لبنان و”حزب الله “مسؤولية أي “اعتداء ينطلق من الأراضي اللبنانية”، وأكد استعداد الجيش الإسرائيلي لجميع السيناريوهات.

وجدد قوله، إن “إسرائيل لن تسمح بتموضع إيراني على حدودها مع سوريا”.

وطلب الجيش الإسرائيلي من سكان منطقة الحدود مع لبنان البقاء في منازلهم، وحظر عليهم البقاء في المنطقة المفتوحة، والأعمال الزراعية والسياحية، واستخدام المركبات لغير الضرورة.

وتداول ناشطون مقاطع مصوّرة قالوا إنها لقصف اسرائيلي استهدف المناطق الحدودية مع لبنان.

بينما تشهد سماء القنيطرة والجولان تحليقًا مكثفًا لطيران الاستطلاع الاسرائيلي والحربي، بحسب ما ذكره مراسل عنب بلدي في المنطقة.

وكان “حزب الله” توعد بالانتقام لمقتل أحد مقاتليه، الذي قيل إنه قُتل في غارة جوية يعتقد أنها إسرائيلية استهدفت نقاطًا إيرانية في سوريا.

وفي لقاء تلفزيوني أمس، الأحد، مع قناة “الميادين”، قال نائب الأمين العام لـ”حزب الله” اللبناني، نعيم قاسم، إنه لا جواب حول الرد على القصف الإسرائيلي، مضيفًا “بانتظار المقبل من الأيام، وليحسب الإسرائيلي ما يشاء”.

ونعى “حزب الله” المقاتل علي كامل محسن، جراء قصف على محيط مطار “دمشق”، الاثنين الماضي.

وأعلن الجيش الإسرائيلي، في 23 من تموز الحالي، إرسال تعزيزات عسكرية إلى الحدود الشمالية، وقالت “القناة 13″ الإسرائيلية، إن “جيش الدفاع الإسرائيلي قرر تعزيز الحدود مع لبنان”، بعد مقتل عنصر من “حزب الله”.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة