مونشو.. فتى برشلونة الذهبي

مونشو في مباراة لفريق برشلونة ب موقع برسا بلوغراناس

ع ع ع

خاض اللاعب الشاب رامون رودريغيز خيمينيز، المعروف باسم مونشو، في 8 من آب الحالي، أولى مبارياته مع الفريق الأول لنادي برشلونة الإسباني في دوري أبطال أوروبا أمام نابولي الإيطالي، التي انتهت لمصلحة البارسا بثلاثة أهداف لهدف وحيد.

11 دقيقة كانت كافية لمونشو، قائد فريق برشلونة “ب”، ليظهر مواهبه على أرض الملعب عبر تمريرات دقيقة وخفة الحركة وتمركزه على أرض الملعب.

ويعد اللاعب، المولود في عام 1999، إحدى المواهب المنتظرة في خط وسط برشلونة بالأعوام المقبلة مع تراجع مستوى نجمه بوسكيتس، بالإضافة إلى إتقانه الضربات الحرة المباشرة.

ووصف الموقع الرسمي لنادي برشلونة مشاركة مونشو بأنها “جلبت الاتساق إلى خط الوسط، في حين احتاج الفريق إلى الحفاظ على الهدوء”.

ووفقًا للإحصائية التي نشرها الموقع، لمس مونشو الكرة تسع مرات، وبلغت دقة تمريراته 75%.

مونشو هو ثالث لاعبي برشلونة “ب”، ويشارك مع الفريق الأول للموسم الحالي 2019- 2020، بعد كل من أنستو فاتي ورونالد أروجو، وفقًا للموقع الرسمي لنادي برشلونة.

ويبلغ طول مونشو 173 سنتيمترًا، ووزنه 68 كيلو غرامًا، ويلعب في خط الوسط وخط الوسط الدفاعي، وهو ما يذكّر عشاق نادي برشلونة بقائدهم الأسبق وأحد أهم لاعبي النادي عبر تاريخه، تشافي هيرنانديز، الذي اعتزل في عام 2019، بعد مغادرته البارسا في عام 2015.

وعقب مشاركته في المباراة، نشر مونشو عبر حسابه في “تويتر” صورة في أثناء دخوله الملعب، وأرفقها بقوله “الحلم تحول إلى حقيقة، كل العمل الذي أنجزته بشكل يومي كان لأجل هذه اللحظة. شكرًا لكل من ساعدني لجعل هذه اللحظة ممكنة”.

من مايوركا إلى برشلونة

انتقل مونشو ابن نادي مايوركا الإسباني إلى صغار برشلونة في موسم 2012- 2013، وبعد موسمين لعب لبرشلونة تحت 16 عامًا، وبعد موسم واحد فقط انتقل إلى فريق تحت 18 عامًا حتى موسم 2016- 2017، وخاض مع الفريق سبع مباريات وسجل هدفًا واحدًا.

 

ثم وقّع فريق برشلونة “ب” عقدًا احترافيًا مع مونشو في 2018 مقابل 300 ألف يورو ليلعب ضمن صفوفه وعمره 19 عامًا فقط، ولعب مع الفريق 12 مباراة، ست مباريات منها في الدوري ومثلها في دوري أبطال أوروبا للشباب، وأحرز هدفًا في كل بطولة.

وشغل مونشو مع برشلونة “ب” مركزي خط الوسط وخط الوسط الدفاعي، وحقّق معه لقب دوري أبطال أوروبا للشباب في موسم 2017- 2018، وهو أول ألقابه الاحترافية.

ومع وصوله إلى سن الـ18 عامًا، كانت قيمة مونشو السوقية، وفقًا لموقع “Transfer Market” المختص بالقيمة السوقية للاعبين، 300 ألف يورو، وارتفعت خلال عامين فقط إلى مليون يورو في شباط الماضي، قبل أن تنخفض بعد انتشار فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19) إلى 900 ألف يورو.

صراع أوروبي على مونشو

مع سعي الفرق الأوروبية لتعزيز صفوفها بالمواهب الشابة، نشأ صراع أوروبي على ضم مونشو خلال فترة الانتقالات المقبلة.

ونقل موقع “365 football“، في 9 من آب الحالي، عن صحيفة “Mirror” البريطانية قولها، إن نادي ويستهام الإنجليزي دخل سباق التعاقد مع مونشو إلى جانب أندية يوفنتوس الإيطالي وبرايتون الإنجليزي وكل من أندية فالنسيا وريال بيتيس وريال سوسيداد في إسبانيا.

من جهتها، قالت صحيفة “sport” الكتالونية، في 30 من تموز الماضي، إن نادي ساسولو الإيطالي يحاول التعاقد مع مونشو، ويريد ضمه إلى صفوفه وخوض تجربة اللعب في إيطاليا، مشيرة إلى أن نادي ريال بيتيس مهتم باللاعب أيضًا.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة