تحولت المساحات الفارغة ما بين الخيام إلى مستنقعات من الطين بعد هطول الأمطار الغزيرة على مخيم الرمضون على أطراف قرية كفر عروق شمالي إدلب - 2 تشرين الثاني 2020 (عنب بلدي/إياد عبد الجواد)

تحولت المساحات الفارغة ما بين الخيام إلى مستنقعات من الطين بعد هطول الأمطار الغزيرة على مخيم الرمضون على أطراف قرية كفر عروق شمالي إدلب – 2 تشرين الثاني 2020 (عنب بلدي/إياد عبد الجواد)


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة