ألكمار ونابولي وسوسييداد تتنافس على الصدارة في الدوري الأوروبي

فرحة لاعبي فريق إي زد ألكمار بالفوز(رويترز)

ع ع ع

تشهد ملاعب القارة العجوز مساء اليوم، الخميس 26 من تشرين الثاني، 24 مباراة لفائدة الجولة الرابعة من الدوري الأوروبي لموسم 2020ـ2021.

وتتصارع أندية إي زد ألكمار الهولندي ونابولي الإيطالي وريال سوسييداد الإسباني على صدارة المجموعة السادسة.

ولكل فريق 6 نقاط من خلال المباريات الثلاثة التي لعبها سابقًا، وهذا سيشعل حدة المنافسة في هذه المجموعة.

ألكمار وسوسييداد وفض الاشتباك

يشهد ملعب آفاس بمدينة ألكمار مساء اليوم الخميس وعند الساعة 10:00 مساءً قمة مباريات هذه الجولة، بين فريقي إي زد ألكمار الهولندي وضيفه ريال سوسييداد الإسباني ولكل منهما 6 نقاط وتعتبر بمثابة التحدي الكبير بينهما.

الفريق الهولندي ألكمار يسعى من خلال هذه المقابلة لرد الدين إثر خسارته أمام ضيفه الإسباني 1×0 لحساب الجولة الثالثة من لقاء الذهاب.

بدأ ألكمار مشواره في هذه البطولة بفوز على نابولي الإيطالي 0×1 في عقر داره، كما فاز على فريق ريجيكا الكرواتي الحلقة الأضعف في هذه المجموعة وبنتيجة 4×1 في الجولة الثانية.

آرني سلوت مدرب ألكمارسيلعب مهاجمًا بغض النظر عن الحذر وتوابعه، فهو يطمح للفوز على أرضه ليقترب أكثرمن الصدارة والتأهل للدور 32.

سيعتمد آرني سلوت على الهداف الآيسلندي ألبرت غودموندسون وبجانبه السويدي جاسبر كارلسون، وهما أمل الفريق الهولندي في تحقيق نتيجة إيجابية يتربع بها على الصدارة.

وفي المقابل، فإن فريق ريال سوسييداد متصدر دوري الليجا الإسباني بحدارة لايريد أن يخرج من البطولة الأوروبية مبكرًا.

ولهذا سيقاتل في موقعة اليوم وخاصة أنه سيبرهن تفوقه على مستضيفه بعدما إستطاع من الفوز عليه في لقاء الذهاب.

ويسعى إيمانويل الغواسيل ليفرض إيقاعه في هذا اللقاء وذلك بخطة هجومية ضاربة.

وسيعتمد على الهداف ميكيل أديارزابال في قيادة الهجوم الإسباني بالإضافة إلى كريستيان بورتوغيز وجون باتيستا، وهم سيشكلون قوة هجومية مزعجة لدفاع الفريق الهولندي.

الفائز في هذا اللقاء سيكون أكبر الغانمين، وسيكون أقرب من غيره إلى حجز بطاقة التأهل.

نابولي يواجه ريجيكا على ملعب “مارادونا”

أيضًا بنفس المجموعة يستضيف فريق نابولي الإيطالي ريجيكا الكرواتي على ملعبه سان باولو، والذي سمي اليوم من قبل عمدة المدينة بملعب “مارادونا”، نظرًا لرحيل النجم العالمي والأسطورة دييغو مارادونا يوم أمس، والذي كان نجم فريق نابولي في الثمانينيات القرن الماضي.

فريق نابولي يدخل اللقاء بمعنويات عالية لأن خصمه اليوم هو الحلقة الأضعف بين فرق المجموعة من دون رصيد.

وسبق وأن فاز نابولي عليه 1×2 في لقاء الذهاب ومن المتوقع أن يواصل الفريق الإيطالي تفوقه في هذا اللقاء، في ظل التنافس الكبير على الصدارة مع فريقي ألكمار الهولندي وريال سوسييداد الإسباني.

مباريات اليوم الخميس 26 تشرين الثاني بتوقيت دمشق:

مولده(النرويج) × ارسنال(إنكلترا) 7:55

ليل(فرنسا) × ميلان (إيطاليا) 7:55

سبورتينغ براغا(البرتغال) × ليسترسيتي (إنكلترا) 7:55

كلوج (رومانيا) × روما (إيطاليا) 10:00

نابولي (إيطاليا) × ريجيكا (كرواتيا) 10:00

إي زد ألكمار (هولندا) × ريال سوسييداد (إسبانيا) 10:00

توتنهام هوتسبير (إنكلترا) × لودجوريتس رازجراد (بلغاريا) 10:00

جلاسكو رينجرز (اسكتلندا) × بنفيكا (البرتغال)



مقالات متعلقة


Array

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة