بايدن يتعهد بالقضاء على التمييز العرقي في الولايات المتحدة

جو بايدن (AFP)

ع ع ع

أكد الرئيس الأمريكي، جو بايدن، أنه سيوقّع عددًا من الأوامر التنفيذية، بهدف إنهاء التمييز العنصري وعدم المساواة العرقية في بلاده.

وفي كلمة له، الثلاثاء 26 من كانون الثاني، قال بايدن، “حان الوقت لمواجهة العنصرية في البلاد”، مبديًا ثقته باستعداد الشعب الأمريكي للتغيير.

وأضاف بايدن بهذا الصدد، “طالما يُسمح للعنصرية الممنهجة بالاستمرار، فإن أرواحنا ستعاني”، مشيرًا إلى أن العنصرية وتفضيل العرق الأبيض صارا من المشاكل الكبيرة التي تعاني منها الولايات المتحدة.

ولفت الرئيس الأمريكي إلى أن على الولايات المتحدة تغيير مقاربتها نحو المساواة في البلاد، مبينًا أن ذلك لا يمكن تحقيقه إلا بمواجهة التمييز العرقي وتفوق العرق الأبيض.

الأوامر التنفيذية لبايدن شملت أيضًا مكافحة الكراهية ضد الأمريكيين من أصول آسيوية، التي جاءت بسبب الخطاب المعادي الذي رافق انتشار فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19).

وأشار بايدن إلى أن من غير الممكن قبول ظاهرة العداء ضد الأمريكيين من أصول آسيوية، لأنها تخالف القيم الأمريكية.

وتعهد بايدن بأن تواصل إدارته إحراز التقدم في طريق التخلص من التمييز المنهجي في كل مكان، بما في ذلك الحكومة والبيت الأبيض.

وكان مساعدو بايدن أعلنوا، في 20 من كانون الثاني الحالي، أنه سيوقّع عقب أدائه اليمين الدستورية 15 أمرًا تنفيذيًا من شأنها إلغاء سياسات وضعها سلفه دونالد ترامب.

كما نشر موقع “The Hill” الإخباري الأمريكي، في 24 من كانون الثاني الحالي، مستندًا إلى مذكرة حصل عليها، أن بايدن سيقضي أسبوعه الثاني كما الأول، بالتوقيع على عدد كبير من القرارات التنفيذية، وذلك بهدف وضع بصمته على الحكم مبكرًا.

وتشير المذكرة إلى أن الرئيس الأمريكي سيركز على العديد من الملفات ومنها الاقتصاد، والتفرقة العنصرية، والهجرة، والرعاية الصحية ومواجهة “كورونا”، وتغير المناخ.

وأدى بايدن اليمين الدستورية في 20 من كانون الثاني الحالي، ليصبح الرئيس الـ46 للولايات المتحدة الأمريكية.



مقالات متعلقة


Array

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة