“الأمن اللبناني” يسمح بعودة مواطنيه العالقين في سوريا

معبر حدودي بين سوريا وبيروت - 3 من أيار 2020 - (nl.pinterest)

ع ع ع

سمحت “المديرية العامة للأمن اللبناني” للبنانيين العالقين في سوريا بالعودة إلى لبنان، بحسب بيان نشرته المديرية عبر موقعها الرسمي اليوم، الثلاثاء 16 من آذار.

وقررت رئاسة مجلس الوزراء اللبناني استنادًا إلى تحديث الاستراتيجية لمواجهة فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19)، ومراحل التخفيف التدريجي لقيود الإغلاق، السماح بدخول اللبنانيين وأفراد عائلاتهم العالقين في سوريا والراغبين بالعودة إلى لبنان، غدًا الأربعاء 17 من آذار.

وفتحت “مديرية الأمن اللبناني” معبري “المصنع” و”العبودية” الحدوديين مع سوريا، لمرور اللبنانيين من سوريا إلى لبنان غدًا الأربعاء من الساعة التاسعة صباحًا حتى السادسة مساء.

واشترطت المديرية حيازة الراغبين بالدخول إلى لبنان على فحص “PCR” بنتيجة سلبية، ولا تزيد مدته على 96 ساعة من سوريا، على أن يخضعوا مجددًا للفحص على الحدود من قبل فرق وزارة الصحة اللبنانية.

وكانت المديرية العامة للطيران المدني اللبناني فرضت شروطًا جديدة على القادمين إلى لبنان، عبر مطار “رفيق الحريري الدولي” في بيروت، اعتبارًا من 23 من أيلول 2020.

وألزمت جميع القادمين، باستثناء الأطفال دون 12 عامًا، بإجراء اختبار “PCR” في أحد المختبرات المعتمدة من قبل السلطات المعنية في الدول القادمين منها، خلال 96 ساعة كحد أقصى من تاريخ صدور نتيجة الاختبار لغاية الوصول إلى لبنان.

وطلبت المديرية حينها من جميع شركات الطيران تحصيل مبلغ 50 دولارًا أمريكيًا عن كل راكب يرغب بالقدوم إلى لبنان، وأجرى فحص “PCR” في كل من العراق وسوريا وتركيا وجميع الدول الإفريقية، وكانت نتيجته سلبية.

وذكرت أن شركات الطيران ستدفع المبالغ التي جرى تحصيلها إلى شركات الخدمات الأرضية، وستحول المبالغ المستحقة لمصلحة المختبرات التي أجرت الفحوص، بموجب فواتير مصدقة من وزارة الصحة العامة.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة